جيش الاحتلال يحذر من مواجهة مفاجئة مع "حماس"

جيش الاحتلال يحذر من مواجهة مفاجئة مع "حماس"

07 يناير 2023
جيش الاحتلال: التطورات في الضفة يمكن أن تشعل فتيل مواجهة مع قطاع غزة (فرانس برس)
+ الخط -

حذرت مصادر عسكرية إسرائيلية من إمكانية اندلاع مواجهة عسكرية واسعة مع حركة حماس بشكل مفاجئ.

ونقل موقع "واللاه"، اليوم السبت، عن المصادر قولها إن الهدوء الذي تشهده الحدود مع غزة حاليا مضلل.

وأشارت المصادر إلى أن التطورات الأمنية في الضفة الغربية يمكن أن تشعل فتيل مواجهة مع قطاع غزة.

وشددت على أن الجناح العسكري لحركة حماس يعمل باستمرار على اختبار مدى جاهزية واستعداد قوات الاحتلال التي ترابط على الحدود، زاعمة أن الجهاز يجند أشخاصا يتقمصون هوية صيادي طيور بهدف وضع عبوات وهمية على الحدود لفحص مدى يقظة قوات الاحتلال المتمركزة على الجانب الشرقي.

وأضافت المصادر أن حركة حماس تواصل حفر الأنفاق الهجومية باتجاه الحدود بهدف توظيفها في نقل مقاتلي وحدات النخبة التابعة لجهازها العسكري إلى العمق الإسرائيلي.

ولفتت إلى أن "حماس" تواصل تسيير الدوريات على الحدود بهدف جمع المعلومات الاستخبارية التي يمكن أن تستخدمها في عمليات لخطف جنود عبر أحد الأنفاق.

وقال ضابط كبير للموقع: "نقوم بالاستعدادات التي تضمن عدم تحول جنودنا إلى أهداف لعناصر حركة حماس، فحماس يمكن أن تخطط لخطف أو قتل جنودنا، ونحن معنيون بإحباط ذلك"، مشيراً إلى أن جنود الاحتلال يسألون دائما عن إجراء "هنيعبل" وهو الإجراء الذي يقوم به الجيش لإفشال محاولة اختطاف جنوده.

وحسب الموقع، فقد أجرت الفرقة العسكرية المسؤولة عن العمليات الميدانية ضد قطاع غزة مناورة تحاكي مطاردة لعناصر وحدات النخبة لحركة حماس، بعد تمكنهم من التسلل إلى العمق الإسرائيلي.