تصعيد عسكري بالشمال السوري: قصف على إدلب وقتلى لقوات النظام في حلب

تصعيد عسكري بالشمال السوري: قصف على إدلب وقتلى لقوات النظام في حلب

13 يناير 2023
قوات النظام السوري قصفت بشكل عنيف قرى وبلدات في ريف إدلب الجنوبي (فرانس برس)
+ الخط -

تصاعدت وتيرة التصعيد العسكري في منطقة خفض التصعيد شمال سورية، فيما شهدت خطوط التماس مساء الخميس قصفاً مدفعياً مكثفاً من قبل قوات النظام السوري طاولت قرى ريف إدلب، في حين نعت مصادر إعلامية موالية مقتل ثلاثة ضباط من قوات النظام السوري في قصف مدفعي تركي شمال حلب.

وقالت مصادر محلية في إدلب لـ"العربي الجديد"، إن قوات النظام السوري قصفت بشكل عنيف قرى وبلدات في ريف إدلب الجنوبي دون أنباء عن وقوع إصابات.

وأضافت أن اشتباكات اندلعت بين الفصائل العسكرية وقوات النظام على عدة محاور منها ريف حلب الغربي وريف إدلب الشرقي.

كما أشارت إلى أن قوات المعارضة أعلنت الخميس قتل عنصرين من قوات النظام، على محور كفرموس جنوب إدلب، بالتزامن مع اشتباكات بالأسلحة المتوسطة على محور تفتناز، وقصف من قوات النظام على ريفي إدلب وحلب.

وكانت مصادر إعلام موالية نعت قبل ساعات ثلاثة ضباط من قوات النظام بينهم عميد وآخران برتبة نقيب قُتلوا بقصف مدفعي من قبل الجيش التركي في قرية مياسة جنوب شرق مدينة عفرين بريف حلب الشمالي، خلال جولة استطلاعية في المنطقة.

وفي جنوب البلاد عثر الأهالي في الريف الغربي من محافظة درعا على جثة شاب مجهول الهوية، وعليها آثار إطلاق نار، وتم نقلها للمشفى الوطني في المدينة للتعرف عليها بحسب ما ذكر موقع "درعا 24".

من جانبه، قال الناشط الإعلامي في درعا أبو محمد الحوراني لـ"العربي الجديد" إن مسلحين مجهولين استهدفوا سيارة عسكرية تابعة لقوات النظام، على الطريق الحربي قرب قرية خراب الشحم بريف درعا الغربي، دون معرفة الخسائر.

وفي شمال شرق سورية قالت مصادر محلية في الحسكة لـ"العربي الجديد"، إن ثلاثة أشخاص قُتلوا وأصيب ثلاثة آخرون بجروح نتيجة انهيار نفق عسكري كانوا يحفرونه لصالح "قسد" بريف مدينة المالكية شمال شرق الحسكة.