ترحيب أوروبي وتشكيك تركي باتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا

لندن
العربي الجديد
23 أكتوبر 2020
+ الخط -

تفاوتت ردود الأفعال الدولية الأولية بين المرحّبة والحذرة، بعد إعلان الأمم المتحدة اليوم الجمعة، توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار في ليبيا بين وفدي اللجنة العسكرية المشتركة الليبية (5+5) بجنيف.

ورحّبت المفوضية الأوروبية بإعلان وقف إطلاق النار، داعية إلى تطبيقه واستئناف محادثات السلام. وقال المتحدث بشؤون سياسات الاتحاد الأوروبي الخارجية بيتر ستانو للصحافيين، بحسب ما أوردته "رويترز"، إنّ "اتفاق وقف إطلاق النار بشكل دائم أساسي لاستئناف الحوار السياسي"، مؤكداً أنه "من المهم جداً كذلك أن يطبّق هذا الاتفاق".

من جهتها، وصفت ألمانيا، التي تعمل كوسيط في البحث عن تسوية سياسية للنزاع في ليبيا، اتفاق وقف إطلاق النار الدائم بأنه "أول نجاح حاسم" في ذلك الاتجاه. وقال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، في بيان، إن المفاوضات الجارية "تؤدي إلى أول نجاح حاسم"، معتبرا أنه "أساس جيد لإيجاد حل سياسي مقبل".

كما رحبت الخارجية الفرنسية الجمعة بتوقيع اتفاق وقف إطلاق النار الدائم في ليبيا، واعتبرت أنه "يظهر تطلع جميع الليبيين للسيادة في مواجهة التدخلات الخارجية". وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية أغنيس فون دير مول، وفق ما نقلته "فرانس برس" "يمثل هذا الاتفاق خطوة مهمة في اتجاه ليبيا سيادية ومستقرة وموحَّدة".

في المقابل، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة، إنه يأمل أن يلتزم طرفا الصراع الليبي باتفاق وقف إطلاق النار الذي وقعاه "لكن ثباته لا يبدو لي قابلاً للتحقيق بدرجة كبيرة"، على حدّ قوله.

وأضاف للصحافيين بعد أن وقع الطرفان المتحاربان اتفاقاً يقضي بوقف دائم لإطلاق النار "الزمن سيُظهر مدى دوامه".

بدورها، رحبت دولة قطر بإعلان بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، اليوم الجمعة، عن الاتفاق.

وأثنت وزارة الخارجية القطرية، في بيان اليوم الجمعة، على الجهود المبذولة من قبل المبعوثة الأممية إلى ليبيا، وعبرت عن أملها في أن يصمد هذا الاتفاق وتتم المحافظة عليه.

وأعرب البيان عن "تمنيات دولة قطر أن يكون هذا الإعلان خطوة للأمام في طريق الحل السياسي الشامل الذي يحافظ على وحدة الأراضي الليبية، ويحترم حقوق الشعب الليبي الشقيق، ويؤسس لدولة القانون والمؤسسات المدنية".

وأعلنت الأمم المتحدة، اليوم الجمعة، عن توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار بين وفدي اللجنة العسكرية المشتركة الليبية (5+5) بجنيف، معتبرة ذلك تحولاً مهماً نحو تحقيق السلام والاستقرار في ليبيا.

وذكرت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا في تدوينة على "فيسبوك": "بشرى سارة لليبيين. تتوج محادثات اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 في جنيف اليوم بإنجاز تاريخي، حيث توصل الفرقاء الليبيون إلى اتفاق دائم لوقف إطلاق النار في جميع أنحاء ليبيا. ويمثل هذا الإنجاز نقطة تحول مهمة نحو تحقيق السلام والاستقرار في ليبيا".

وأوضحت أنّ مراسم توقيع اتفاق وقف إطلاق النار بين وفدي اللجنة العسكرية المشتركة (5+5) الليبية، تمت في مقر الأمم المتحدة بجنيف، بحضور الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة، رئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ستيفاني ويليامز.

ذات صلة

الصورة

سياسة

بدأ نواب ليبيون أولى جلساتهم التشاورية، اليوم الثلاثاء، بمدينة طنجة المغربية بهدف مناقشة عدة ملفات تتصل بتوحيد المجلس، في وقت أعلنت البعثة الأممية تأجيل الاجتماع الثاني للجولة الثانية من ملتقى الحوار السياسي إلى يوم غد.
الصورة

سياسة

تشهد محادثات اللجنة العسكرية المشتركة، في مقرها الرئيسي بمدينة سرت شرق طرابلس، تقدماً في طريق تنفيذ الاتفاق العسكري، في الوقت الذي لا تزال فيه المحادثات بين أعضاء ملتقى الحوار السياسي في تونس تسير ببطء نحو توافق على اختصاصات السلطة التنفيذية الجديدة.
الصورة
ستيفاني وليامز (العربي الجديد)

سياسة

أكدت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز،  في مؤتمر صحافي انتظم مساء الأربعاء، بالضاحية الشمالية للعاصمة تونس حول مجريات الحوار السياسي الليبي في تونس، أنه لم يتم التطرق للأسماء المترشحة لحقائب سيادية إلى الآن.
الصورة
السنوسي الهادي لـ"العربي الجديد": هذا ما ينقص الكرة الليبية

رياضة

لا حديث في الشارع الرياضي الليبي مؤخراً إلا عن نجمهم صانع الألعاب بالمنتخب السنوسي الهادي الذي خطف الأضواء بالدوري الكويتي، في ظل تقديمه لمستويات جعلته نجم الفريق الأول وأحد أفضل لاعبي الدوري الكويتي، ما دفع الجماهير الليبية لتتابع اللاعب بشكل مستمر

المساهمون