بوتين يحذر بالرد إذا زودت لندن كييف ذخائر تحوي اليورانيوم المنضب

بوتين يحذر بالرد إذا زودت لندن كييف ذخائر تحوي اليورانيوم المنضب

21 مارس 2023
بوتين هدد بالرد بحال تزويد أوكرانيا بقذائف تحوي يورانيوم منضبا (غريغوري سيسوييف/فرانس برس)
+ الخط -

هدّد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الثلاثاء، بـ"الرد" إن زودت لندن أوكرانيا ذخائر تحوي اليورانيوم المنضب، وذلك رداً على تصريحات في هذا الصدد أدلت بها مسؤولة بريطانية.

وقال بوتين: "اليوم، علمنا أن المملكة المتحدة لم تعلن تسليم دبابات لأوكرانيا فحسب، بل أيضاً قذائف تحوي اليورانيوم المنضب. إذا حصل ذلك، ستكون روسيا مضطرة إلى الرد"، وتابع بوتين: "يبدو أن الغرب قرر بالفعل مقاتلة روسيا حتى آخر أوكراني، ليس فقط بالأقوال، بل بالأفعال أيضاً"، وقال إن الغرب "بدأ يستخدم أسلحة ذات مكوّنات نووية".

وكانت مساعدة وزير الدفاع البريطاني، أنابيل غولدي، قد قالت أمس الاثنين، رداً على سؤال مكتوب طرحته عضو في البرلمان البريطاني، إن المملكة المتحدة تعتزم تزويد أوكرانيا بقذائف "تحوي اليورانيوم المنضب".

وشدّدت غولدي في ردّها المكتوب على أن "هذه الذخائر بغاية الفاعلية لتدمير دبابات ومدرّعات حديثة"، موضحة أن هذه القذائف معدّة للاستخدام بواسطة دبابات تشالنجر التي تعتزم لندن تزويد كييف بها.

ومن جهته، حذر وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، الثلاثاء، إن خطوات أقل باقية قبل حدوث "صدام نووي" محتمل بين روسيا والغرب، رداً على أنباء تزويد أوكرانيا بذخائر تحوي اليورانيوم المنضب، وهو تحرك قال وزير الدفاع إن موسكو سترد عليه، لكن شويغو استدرك بأن "كل حرب تنتهي بسلام".

روسيا والصين ترفضان حدوث حرب نووية   

وأكد فلاديمير بوتين ونظيره الصيني شي جين بينغ، رفضهما حدوث أي حرب نووية مع وصول التوتر مع الغرب إلى أوجه، وأكّدتا أن الجميع سيكون خاسراً في مواجهة مماثلة، وقال الطرفان في إعلان مشترك، وقّعاه الثلاثاء بعد محادثات في الكرملين: "لا يمكن أن يكون هناك رابحون في حرب نووية، وأنها (هذه الحرب) يجب ألا تحدث أبداً".

ودانت منظّمة "الحملة من أجل نزع السلاح النووي" البريطانية المناهضة للأسلحة النووية تزويد ذخائر تحتوي على اليورانيوم المنضب، واعتبرت الثلاثاء في بيان أن الأمر سيكون بمثابة "كارثة بيئية وصحية إضافية لأولئك الذين يعيشون في قلب النزاع".

والقذائف التي تحتوي على اليورانيوم المنضب ذخائر معدّة لاختراق الدروع، وغالباً ما توجّه إليها انتقادات لانطوائها على مخاطر تتهدد صحة العسكريين الذين يستخدمونها وأيضاً سكان المناطق التي تُقصف بها. وبحسب برنامج الأمم المتحدة للبيئة، يعد اليورانيوم المنضب "معدناً ثقيلاً ملوثاً كيميائياً وإشعاعياً".

وأُدرجت الذخائر التي تحتوي على اليورانيوم المنضب في قائمة الأسباب المحتملة لـ"متلازمة حرب الخليج"، أي المشاكل الصحية التي أصابت مقاتلين شاركوا في حرب الخليح في عام 1991، إلا أن هذه الفرضية لم تثبت علمياً.

عقوبات على 23 عسكرياً بريطانياً

وفرضت روسيا، أمس الاثنين، عقوبات على 23 بريطانياً يعملون في القوات المسلحة والقضاء والسجون، واعتبرتهم ممنوعين من دخول البلاد.

وذكرت وزارة الخارجية الروسية، في بيان، أنه اتُّخِذ قرار بإدراج 23 شخصاً من ممثلي القوات المسلحة وهياكل الدعاية والسلطة القضائية ونظام السجون في المملكة المتحدة بعقوبات خاصة، لافتة إلى أن هذا الإجراء جاء في أعقاب الاستخدام النشط للحكومة البريطانية لآلية فرض عقوبات أحادية الجانب على الأفراد والمنظمات الروسية، فضلاً عن جهودها لتقديم الدعم العسكري والتقني إلى أوكرانيا.

وأوضحت أن الضباط البريطانيين الذين أُدرجوا في قائمة العقوبات "هم ممن شاركوا في تنظيم التدريبات على أراضي بلادهم لأفراد بالجيش الأوكراني للقيام بعمليات قتالية ضد الجيش الروسي، بمن فيهم قادة التشكيلات التي قدمت معلمين لهذا الغرض".

(فرانس برس، رويترز، قنا)