بوتين لن يحضر مراسم دفن ميخائيل غورباتشوف

الكرملين: بوتين لن يحضر مراسم دفن ميخائيل غورباتشوف

01 سبتمبر 2022
برر الكرملين قرار بوتين عدم حضور مراسم الدفن بأن "جدول الرئيس لن يسمح له بأن يحضر" (Getty)
+ الخط -

أعلن الكرملين، اليوم الخميس، أنَّ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لن يحضر مراسم دفن ميخائيل غورباتشوف، الذي كان آخر زعيم للاتحاد السوفييتي، وتوفي عن عمر يناهز 91 عاماً، مساء الثلاثاء.

وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف للصحافة: "نعرف أنّ المراسم الرئيسية ستُقام في الثالث من سبتمبر/أيلول، وكذلك مراسم الدفن، لكن جدول الرئيس لن يسمح له بأن يحضر".

وأوضح أنّ بوتين سبق أن توجه إلى المستشفى حيث توفي غورباتشوف في موسكو "لوضع زهور قرب نعشه". وأشار بيسكوف إلى أنه ستكون هناك "عناصر جنازة رسمية" في أثناء تشييع غورباتشوف، خصوصاً مشاركة "حرس الشرف"، وأن ذلك سيُنظّم "بمساعدة الدولة".

وتوفي غورباتشوف مساء الثلاثاء "بعد صراع طويل مع مرض خطر"، حسب ما أفاد المستشفى التابع للرئاسة الروسية حيث كان يعالج.

ويحظى غورباتشوف الذي وصل إلى السلطة في 1985، باحترام كبير في الدول الغربية، فيما يأخذ عليه جزء من الروس مساهمته في انهيار الاتحاد السوفييتي.

وغورباتشوف آخر زعيم لا يزال على قيد الحياة من حقبة الحرب الباردة التي يتردد صداها راهناً منذ قرار الرئيس الروسي الحالي فلاديمير بوتين غزو أوكرانيا في 24 فبراير/شباط الماضي.

كان غورباتشوف زعيم الاتحاد السوفييتي في أعوام 1985 - 1991، وأميناً عاماً للجنة المركزية في الحزب الشيوعي، وصار لاحقاً بعد انهيار الاتحاد السوفييتي أول وآخر رئيس للاتحاد.

حاز الزعيم الأخير للاتحاد السوفييتي جائزة نوبل للسلام في عام 1990، وذلك لجهوده في تحسين العلاقة بين الاتحاد والغرب.

يذكر أنَّ غورباتشوف لم يعلن موقفاً تجاه الحرب الروسية على أوكرانيا، وهو ما زاد وضعه توتراً بالنسبة إلى الرئيس الروسي الحالي فلاديمير بوتين.

(فرانس برس، العربي الجديد)