بعثة الاتحاد الأفريقي ستواصل سحب قواتها من الصومال

بعثة الاتحاد الأفريقي ستواصل سحب قواتها من الصومال

02 ديسمبر 2023
سحب 3000 جندي من قوات أتميس من الصومال بحلول 31 ديسمبر الجاري (GETTY)
+ الخط -

أعلنت بعثة الاتحاد الأفريقي الانتقالية في الصومال "أتميس"، اليوم السبت، عن استئناف المرحلة الثانية من عملية سحب 3 آلاف جندي من الصومال في نهاية ديسمبر/ كانون الأول الحالي.

جاء ذلك في مؤتمر صحافي مشترك جمع كلاً من المبعوث الخاص للاتحاد الأفريقي في الصومال محمد الأمين السويف، ومستشار الأمن القومي للرئيس الصومالي حسين معلم، ورئيسة مكتب الأمم المتحدة للدعم في الصومال عيسى كيرابو كاسيرا.

وقال السويف، إنه "بعد نقاشات مكثفة على المستوى الفني للأطراف الثلاثة، وتماشياً مع توجيهات بيان الاتحاد الأفريقي وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2710، نعلن اليوم بشكل مشترك استئناف عملية سحب 3000 جندي من قوات أتميس بحلول 31 ديسمبر الجاري، ونقل السيطرة على ثماني قواعد عمليات أمامية للقوات الصومالية".

وأشار إلى أنه منذ التوقف الفني في سبتمبر/ أيلول الماضي، عمل مكتب الأمم المتحدة للدعم في الصومال بشكل تعاوني لوضع تدابير لاستئناف العملية على النحو الذي حدده كل من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ومجلس السلام والأمن التابع للاتحاد الأفريقي، مؤكدا الاستعداد لمواصلة دعم العملية الانتقالية والتخفيض التدريجي، إلى جانب تقديم الدعم اللوجستي للعمليات الجارية.

من جهتها، أكدت رئيسة مكتب الأمم المتحدة للدعم في الصومال عيسى كاسيرا "القدرة على التعاون والتنسيق الوثيقين بين قوات أتميس والحكومة الصومالية"، مضيفة :"ندرك أنه حتى مع انسحاب "أتميس" هناك عمليات أخرى مستمرة".

وأكد مستشار الأمن القومي الصومالي حسين معلم، التزام الحكومة الفيدرالية بالجداول الزمنية المحددة، مشدداً على أن قوات الأمن الصومالية مستعدة لتولي السيطرة على القواعد الأمامية الثمانية.

وكان من المفترض الانتهاء من هذه العملية بحلول نهاية سبتمبر الماضي، لكنها توقفت بعد طلب الحكومة الصومالية التوقف الفني، ويأتي استئناف عملية سحب قوات أتميس وقوامها 3 آلاف جندي بحلول نهاية ديسمبر الجاري، بعد قرار تاريخي لمجلس الأمن الدولي برفع الحظر عن توريد الأسلحة المفروض على الصومال منذ 1992.

 

المساهمون