بحثاً عن منفذ هجوم حاجز زعترة... الاحتلال يواصل اجتياح عقربا

الاحتلال يواصل اجتياح عقربا ويلاحق منفذ هجوم حاجز زعترة

05 مايو 2021
الصورة
+ الخط -

تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، حصار واجتياح بلدة عقربا، جنوب شرقي نابلس، شمالي الضفة الغربية المحتلة، في سياق عقوبات جماعية بحق الأهالي، وضمن حملة البحث عن منفذي هجوم حاجز زعترة، الذي أصيب فيه 3 مستوطنين بجروح.

"العربي الجديد" في تغطية حية لتداعيات عملية زعترة الفدائية.

5:28 PM

الاحتلال يفشل في الوصول إلى منفذ عملية زعترة

فشلت قوات الاحتلال الإسرائيلي إلى الآن بالوصول إلى منفذ عملية زعترة التي وقعت يوم الأحد الماضي، وتواصل اقتحامها لبلدة عقربا جنوب نابلس لليوم الثالث على التوالي، وفشلت مهماتها بالوصول إلى المنفذ كذلك.

وفي السياق، أطلقت قوات الاحتلال اليوم، قنابل حارقة "أنيرجا" والرصاص الحي باتجاه غرفتين زراعيتين في منطقة "القطعة" في عقربا وخربت محتوياتهما، وكانت تنادي عبر مكبرات الصوت على أي أحد متواجد بداخلها لتسليم نفسه، وفق ما أكده الصحافي عبد الله بحش لـ"العربي الجديد".

إلى ذلك، اعتدت قوات الاحتلال، اليوم الأربعاء، على الصحافيين أكثر من مرة، ومنعوهم من تغطية الأحداث في عقربا، وصادروا هواتفهم النقالة، وأطلقوا الرصاص باتجاههم ولم تقع إصابات.

 كما أطلقت قوات الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع باتجاه الصحافيين، وأصابت قنبلة مركبة الصحافي عميد شحادة مراسل التلفزيون "العربي" ودخلت إليها، ما أدى لإصابته بحالة اختناق شديد عولج على إثرها ميدانيًا، وفق ما أكده الصحافي بحش.

وأوضح بحش أن قوات الاحتلال وبعد أن أطلقت القنابل الحارقة والرصاص باتجاه المنشآت الزراعية انتقلت إلى أحياء أخرى في عقربا وداهمت عديد المنازل واستولت على أجهزة تسجيل لكاميرات المراقبة منها، واعتقلت شابين على الأقل.

12:00 PM

الاحتلال يحاصر غرفة زراعية في عقربا
منذ ساعات صباح اليوم الأربعاء، تحاصر قوات الاحتلال الإسرائيلي، غرفة زراعية "بركسا" في المنطقة الشرقية الشمالية لبلدة عقربا جنوبي نابلس شمالي الضفة الغربية، في إطار ملاحقتها لمنفذ عملية زعترة.
وقالت مصادر محلية، لـ"العربي الجديد"، إنّ "عدداً من الآليات العسكرية الإسرائيلية حاصرت البركس الواقع في المنطقة المسماة (القطعة)، وهي بعيدة عن التجمعات السكانية في عقربا، حيث أطلقت صوبه الرصاص، وكان الجنود ينادون عبر مكبرات الصوت على من فيه لتسليم أنفسهم، ولكن حتى اللحظة لم يخرج أحد".
وأوضحت المصادر أنّ صوت انفجار قوي سمع، حيث تشير التوقعات إلى أن جيش الاحتلال أطلق قذيفة تجاه الغرفة، التي تعود ملكيتها للشيخ الأسير عماد فتح الله الصوص، الذي اعتقله الاحتلال، أمس الثلاثاء.

11:59 AM

عملية عسكرية واسعة
ولليوم الثالث على التوالي، تنفذ قوات الاحتلال حملة عسكرية واسعة النطاق في بلدة عقربا، بحثاً عن المشتبه به بتنفيذ عملية إطلاق النار تجاه مستوطنين على حاجز زعترة، الأحد الماضي.
وشنّ الاحتلال حملة اعتقالات طاولت حتى الآن 15 فلسطينياً، بقي 6 منهم قيد التحقيق، من بينهم امرأة تدعى أمل فرح بني منيه، التي تم اعتقالها، فجر اليوم الأربعاء، وهي زوجة إمام المسجد الشيخ عماد بني منيه الذي جرى اعتقاله أمس الثلاثاء.

11:57 AM

مواجهات عنيفة في عقربا
قال رئيس بلدية عقربا غالب ميادمة، لـ"العربي الجديد"، إنّ "الاحتلال حوّل البلدة إلى ساحة حرب، حيث دفع بمئات الجنود والآليات إليها، وفرض طوقاً أمنياً شاملاً عليها، حيث تحولت إلى سجن كبير، إذ يمنع الدخول إليها أو الخروج منها"، لافتاً إلى أنّ عشرات المنازل تعرضت للمداهمة، وأخضع جنود الاحتلال الأهالي للتحقيق الميداني، واعتدوا على الكثير منهم بالضرب.
وحول ما جرى الليلة الفائتة، أوضح ميادمة أنّ مواجهات عنيفة اندلعت في بلدة عقربا، وتحديداً في حارة جابر التي يستهدفها الاحتلال منذ يومين، وأطلق جنود الاحتلال وابلاً من الرصاص المطاطي وقنابل الغاز والصوت صوب الشبان والمنازل، فيما لم يبلغ عن وقوع إصابات.
وحوّل الاحتلال الإسرائيلي، أمس الثلاثاء، منزلاً إلى مركز تحقيق ميداني، حيث يأتي بالمعتقلين إليه، ويخضعهم لاستجواب، ويفرج عن بعضهم ويبقي على الآخرين، ويدور الاستجواب حول منفذ العملية، وفيما إذا كانوا قد قدموا له أي مساعدة.

11:56 AM

حصار وتحقيق مع الفلسطينيين في عقربا
أغلق الاحتلال كافة الطرق الموصلة إلى عقربا، حيث يُخضع الاحتلال المواطنين إلى تحقيق، ويدقق في هوياتهم، ويرفض السماح لهم بمتابعة طريقهم من وإلى البلدة.
ومنعت قوات الاحتلال شاحنات تحمل مواد غذائية وخضاراً وفواكه، من الدخول إلى البلدة لليوم الثاني على التوالي، وكذلك لم يسمح لشركات تعبئة الغاز المنزلي بالدخول، ما يهدد بإمكانية نفاد غاز الطبخ تحديداً.

11:54 AM

مداهمة "المسجد الكبير" في عقربا
ضرب الاحتلال، أمس الثلاثاء، بعرض الحائط كل القيم بمداهمته لـ"المسجد الكبير" لبلدة عقربا، حيث دخل إليه جنود الاحتلال بأحذيتهم واعتدوا على المصلين، واعتقلوا إمام المسجد ورجلاً آخر في الستينيات من عمره.
كما صادر الاحتلال عشرات أجهزة تسجيل كاميرات المراقبة من المحال التجارية والمنازل في بلدة عقربا، والبلدات المجاورة لها، حيث عمد إلى تفجير أبواب المنازل والمحال.

11:53 AM

اعتقالات في بلدة ترمسعيا
اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الأربعاء، بلدة ترمسعيا شمالي رام الله وسط الضفة الغربية، واعتقلت 4 فلسطينيين بينهم سناء شلبي زوجة الفلسطيني منتصر شلبي الذي تشتبه قوات الاحتلال بعلاقته بتنفيذ عملية زعترة، وحققت معها ثم أفرجت عنها.
وقال الناشط المجتمعي في القرى الشمالية الشرقية من رام الله، كاظم الحج محمد لـ"العربي الجديد"، إنّ "قوات الاحتلال اقتحمت ترمسعيا ودهمت عديد المنازل واعتقلت لافي شلبي وصادرت مركبته الخاصة، كما اعتقلت عماد شلبي، وزياد أبو زهرة، إضافة للسيدة سناء شلبي والتي أفرج عنها لاحقًا".


وأشار الحج محمد إلى أن قوات الاحتلال اقتحمت الأراضي الزراعية بين قرية المغير وبلدة ترمسعيا، وأجرت فيها عمليات بحث وتمشيط، وفتشت كهوفاً في المنطقة.

11:05 AM

مستوطنون يهاجمون منازل بورين
أحرق مستوطنون، الليلة الماضية، أراضي زراعية وهاجموا منازل في قرية بورين جنوبي نابلس، وفق ما أفاد به مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان الفلسطينية في شمال الضفة الغربية مراد اشتيوي، في حديث لـ"العربي الجديد".
وأوضح اشتيوي أنّ مواجهات وقعت بين المستوطنين وأهالي بورين حين اقتحم المستوطنون المنطقة الشرقية من القرية، وأضرموا النيران في تلك الأراضي العشبية ولم يلحق أذى في الأشجار.


من جانب آخر، أشار اشتيوي إلى أن المستوطنين رشقوا مركبات الفلسطينيين على طريق رام الله ـ نابلس بالحجارة، دون وقوع إصابات.

المساهمون