بايدن يلمّح لبينت لعدم إعادة فتح القنصلية الأميركية في القدس قريباً

بايدن يلمّح لبينت إلى عدم إعادة فتح القنصلية الأميركية في القدس قريباً

29 اغسطس 2021
القنصلية الأميركية في القدس تخدم الفلسطينيين (Getty)
+ الخط -

أفادت الإذاعة الإسرائيلية، اليوم الأحد، بأن الرئيس الأميركي، جو بايدن، ألمح لرئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي، نفتالي بينت، خلال لقائهما الجمعة، إلى أنّ إعادة فتح قنصلية أميركية في القدس المحتلة لخدمة الفلسطينيين لن يكون قريباً.

وكان بايدن قد تعهد خلال المعركة الانتخابية بإعادة فتح مثل هذه القنصلية، بعد أن كانت إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب قد أغلقتها.

إلى ذلك، قالت المراسلة السياسية للإذاعة، إنّ بايدن طالب بينت بعدم القيام بخطوات أحادية يمكن أن تكون استفزازية، خصوصاً في ما يتعلق بتهجير العائلات الفلسطينية من حيّ الشيخ جراح في القدس المحتلة.

وبحث الرئيس الأميركي جو بايدن، ورئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينت، في أول اجتماع بينهما في البيت الأبيض، الجمعة، عن أرضية مشتركة بشأن إيران.

وبعد تأجل الاجتماع من الخميس إلى الجمعة في أعقاب الهجوم الذي أعلن تنظيم "داعش" المسؤولية عنه وذهب ضحيته 13 جندياً أميركياً و72 أفغانياً، اجتمع بايدن وبينت لإعادة تشكيل معالم العلاقات الأميركية الإسرائيلية وتقليص الخلافات الحادة بخصوص الملف الإيراني، رغم الخلافات بخصوص كيفية التعامل مع برنامج طهران النووي.

وعقدت التوترات العلاقات بين بنيامين نتنياهو سلف بينت، الذي كان مقرباً من الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، والإدارة الديمقراطية السابقة بقيادة الرئيس الأسبق باراك أوباما، الذي كان بايدن نائباً له آنذاك.

لكن الاجتماع، وهو الأول منذ تولي الرجلين منصبيهما هذا العام، طغى عليه هجوم الخميس خارج مطار كابول خلال عملية انسحاب أميركية سببت أكبر أزمة لرئاسة بايدن.

المساهمون