الكونغرس الأميركي يغلق أبوابه دون موافقة على تقديم مساعدات لإسرائيل

الكونغرس الأميركي يغلق أبوابه لأسبوعين دون الموافقة على تقديم مساعدات طارئة لإسرائيل وأوكرانيا

17 نوفمبر 2023
دعم الشعب الأميركي للعدوان الإسرائيلي على غزة تراجع (مصطفى باسم/ الأناضول)
+ الخط -

أعلن الكونغرس الأميركي، الخميس، إغلاق أبوابه لمدة تقارب الأسبوعين دون أن يوافق على تقديم مساعدات طارئة لإسرائيل وأوكرانيا، وذلك في ظل احتدام النقاش بين المشرعين حول سياسة الهجرة ومواجهتهم لمعارضة من قبل عدد من الجمهوريين حول استمرار تقديم الدعم لكييف في حربها أمام روسيا.

وأجل مجلس الشيوخ دورة انعقاده بعد منتصف الليل بوقت طويل بالتوقيت المحلي بعد إقرار قانون يتعلق بالإنفاق المؤقت لتفادي خطر الإغلاق الجزئي للحكومة. وكان مؤيدو الدعم العسكري الأجنبي يأملون في أن يشمل قانون الإنفاق المؤقت هذا الدعم.

وطلب الرئيس جو بايدن من الكونغرس الموافقة على التمويل في الشهر الماضي. وأثار حذف الدعم العسكري الأجنبي من مشروع قانون الإنفاق مخاوف من أن تمويل كييف ربما لا يجري تخصيصه أبداً، خاصة بعد تمرير مجلس النواب الذي يتزعمه الجمهوريون لمشروع قانون هذا الشهر يتضمن تقديم مساعدات لإسرائيل فقط دون أوكرانيا.

ورفض الزعماء الديمقراطيون في مجلس الشيوخ هذا القانون.

وأظهر استطلاع أجرته "رويترز" و"إيبسوس" هذا الأسبوع أنّ 41% من الأميركيين يدعمون إرسال أسلحة إلى أوكرانيا مقابل 32% يعارضون ذلك، فيما قال الباقون إنهم ليسوا متأكدين.

وأظهر الاستطلاع نفسه أن دعم الشعب الأميركي للعدوان الإسرائيلي على غزة تراجع.

(رويترز)

المساهمون