الرئيس التونسي يدعو رئيسة إثيوبيا إلى الحوار والتفاوض حول سد النهضة

الرئيس التونسي يدعو رئيسة إثيوبيا إلى الحوار والتفاوض بشأن أزمة سد النهضة

08 يوليو 2021
أكّد سعيد على دعم تونس لمبدأ الحوار والتفاوض بين الدول المعنية ( Getty)
+ الخط -

أجرى الرئيس التونسي قيس سعيد، ظهر اليوم الخميس، مكالمة هاتفية مع رئيسة جمهورية إثيوبيا الفيدرالية الديمقراطية، بحسب ما ذكر بيان للرئاسة التونسية.
وأوضح بيان الرئاسة، أنه "تمّ التطرّق، خلال هذه المحادثة، إلى التطوّرات الحاصلة في ملفّ سدّ النهضة على مستوى مجلس الأمن وموقف إثيوبيا من هذا الموضوع"، حيث أكّد سعيد على دعم تونس لمبدأ الحوار والتفاوض بين الدول المعنية بما يراعي مصالحها الحيوية من أجل التوصل لاتفاق عادل ومنصف وملزم يحفظ حقوق جميع الأطراف.

 يُذكر أن تونس تقدمت بمشروع لمجلس الأمن يدعو مصر والسودان وإثيوبيا لاستئناف التفاوض بدعوة من رئيس الاتحاد الأفريقي والأمين العام للأمم المتحدة، للتوصل إلى اتفاق يضمن تحقيق التنمية في إثيوبيا وعدم وقوع ضرر جسيم على دولتي المصب. 
أما البند الثاني في المشروع فينص على أن تتوصل الدول الثلاث إلى الاتفاق الملزم النهائي خلال 6 أشهر، فيما ينص البند الثالث على أن تمتنع جميع الدول عن اتخاذ إجراءات أو تصرفات تقوّض التوصل إلى حل نهائي، بما في ذلك امتناع إثيوبيا عن الملء الثاني بصورة منفردة.

المساهمون