الحكومة الفلسطينية ترفض أي اقتطاعات من عائدات الضرائب

30 نوفمبر 2020
الصورة
رفضت الحكومة اقتطاع 600 مليون شيكل هي مستحقات الشهداء والجرحى (Getty)
+ الخط -

رفضت الحكومة الفلسطينية أي اقتطاعات من عائدات الضرائب المحتجزة عند حكومة الاحتلال الإسرائيلي، واعتبرتها غير قانونية.

وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة إبراهيم ملحم، في تصريح مقتضب له، قبيل منتصف ليل الأحد: "نرفض أي اقتطاعات من أموال المقاصة ونعتبرها غير قانونية".

وقال ملحم في تصريحه الصحافي الذي نشره على صفحة "فيسبوك" الخاصة به: "أعرب مجلس الوزراء عن رفضه لأي اقتطاعات من أموال المقاصة، وذلك تعقيباً على الأخبار التي تداولتها وسائل إعلام إسرائيلية الليلة، وأعلنت فيها عن قرار مجلس الوزراء الإسرائيلي المصغر اقتطاع 600 مليون شيكل من أموال المقاصة هي قيمة مستحقات أسر الشهداء والجرحى".

واعتبر مجلس الوزراء في تصريح ملحم أنّ تلك الاقتطاعات غير قانونية، مشدداً على أنّ الحكومة لن تقبل بها وستبقى وفية لأسر الشهداء والجرحى.

وجاءت تصريحات ملحم إثر ورود الأنباء التي تداولتها وسائل إعلام إسرائيلية بعد اجتماع المجلس الأمني السياسي الإسرائيلي المصغر مساء الأحد، وقراره تحويل عائدات الضرائب إلى السلطة الفلسطينية بعد اقتطاع نحو 180 مليون دولار، وهي مخصصات عائلات الأسرى والشهداء والجرحى، من إجمالي أموال الضرائب المتراكمة منذ مايو/ أيار الماضي، التي تبلغ 950 مليون دولار.

وكانت السلطة الفلسطينية قد امتنعت عن قبول عائدات الضرائب منذ قررت في 19 مايو/ أيار الماضي وقف كافة أشكال العلاقة مع الاحتلال الإسرائيلي، على خلفية ضم مناطق من الضفة، قبل أن تعود عن هذا القرار بموجب رسالة من الحاكم العسكري الإسرائيلي للضفة الغربية المحتلة، في 17 نوفمبر/ تشرين الثاني الحالي.

المساهمون