الأمم المتحدة تدعو لوقف الاستفزاز عشية "مسيرة الأعلام" في القدس

الأمم المتحدة تدعو لوقف الاستفزاز عشية "مسيرة الأعلام" في القدس

14 يونيو 2021
فرحان حق نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة (الأناضول)
+ الخط -

حذرت الأمم المتحدة، الإثنين، من "هشاشة" اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه بين الفلسطينيين والإسرائيليين فجر 21 مايو/أيار الماضي، داعية إلى ضبط النفس ووقف الاستفزاز.

التحذير الأممي جاء في مؤتمر صحافي عقده فرحان حق، نائب المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة، بمقر المنظمة الدولية في نيويورك، عشية "مسيرة الأعلام" التي من المقرر أن يشارك فيها آلاف المتطرفين اليهود بالقدس.

ودعا "حق" الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي إلى "الإحجام عن أي أعمال أحادية الجانب وعدم الاستفزاز وضبط النفس"، وفق ما نقلت وكالة "الأناضول".

وقال: "بالنسبة إلى مسيرة الغد، أوضحنا أنه يتعين علي الطرفين (الفلسطيني والإسرائيلي) التوقف عن أي أعمال أحادية الجانب والاستفزاز وضبط النفس ومنح المجال للخطوات الرامية إلى تعزيز اتفاق وقف إطلاق النار".

وأضاف: "نحن نحذر من هشاشة اتفاق وقف إطلاق النار، ونبذل كل ما في استطاعتنا لتعزيز هذا الاتفاق".

وكانت شرطة الاحتلال قد وافقت على طلب منظمات اليمين الإسرائيلية تنظيم مسيرة بالقدس يتم خلالها رفع الأعلام الإسرائيلية.

ورفضت الشرطة الإسرائيلية في وقت سابق من هذا الشهر طلب منظمات اليمين الإسرائيلية تنظيمها الخميس الماضي، لكن تحت ضغط رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو، تمت الموافقة على تنظيمها الثلاثاء.

وتتضمن المسيرة رقصة بالأعلام الإسرائيلية في ساحة باب العامود، إحدى بوابات بلدة القدس القديمة.

"فتح" تدعو الفلسطينيين للتصدي

ووجه نشطاء فلسطينيون دعوات عبر شبكات التواصل الاجتماعي للاحتشاد في باب العامود بالتزامن مع المسيرة الاستفزازية.

ودعت اللجنة المركزية لحركة "فتح"، اليوم الإثنين، كوادرها وجماهير الشعب الفلسطيني للتصدي لمسيرة المستوطنين يوم غد الثلاثاء، والوقوف صفا واحدا للدفاع عن القدس والمقدسات الإسلامية والمسيحية.

وأكدت اللجنة المركزية في بيان، اليوم الاثنين، أن القدس خط أحمر وأن لدى الشعب الفلسطيني الإرادة الصلبة والإصرار على مقاومة الاحتلال في القدس وكافة الأراضي الفلسطينية المحتلة وإفشال مخططاته الاستعمارية. 

وحمّلت اللجنة المركزية الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن تفجر الأوضاع في القدس وعموم الأراضي الفلسطينية، داعية المجتمع الدولي "للتدخل السريع لوقف هذه الهستيريا التي تهدد بانفجار المنطقة برمتها".

 

المساهمون