اعتقالات في القدس المحتلة والضفة الغربية ومستوطنون يقتحمون الأقصى

اعتقالات في القدس المحتلة والضفة الغربية ومستوطنون يقتحمون الأقصى

05 ابريل 2021
الصورة
دهمت قوات الاحتلال مناطق متفرقة من الضفة (موسى الشاعر/فرانس برس)
+ الخط -

نفذت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، عمليات اعتقال في مناطق متفرقة من الضفة الغربية بما فيها القدس، فيما واصل مستوطنون اقتحاماتهم اليومية لباحات المسجد الأقصى المبارك بحماية قوات الاحتلال.

واقتحمت قوات الاحتلال، اليوم، بلدة العيسوية في القدس المحتلة، واعتقلت الشاب فيصل لؤي عبيد ووالده لؤي فيصل عبيد، والشاب محمد وليد عبيد، بعد تفتيش منازلهم في حي عبيد من البلدة، كما اقتحمت عدة أحياء في مخيم قلنديا وداهمت عدداً من المنازل قبل أن تعتقل الشبان: محمود إبراهيم عزمي مطير، وخالد محمد عزمي مطير، ومؤمن منصور ورامي منصور. واقتحمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال منزلين، اليوم، في بلدة العيزرية يعودان لعائلة العجلوني وعاثت خراباً فيهما.

إلى ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، الشاب الفلسطيني وجدي فضل زيد الكيلاني، من قرية نزلة زيد بمنطقة يعبد، جنوب غرب جنين، شمال الضفة الغربية، وفق ما أفاد به مدير نادي الأسير في محافظة جنين منتصر سمور لـ"العربي الجديد".

إلى ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، أربعة مواطنين فلسطينيين من قرية كوبر، شمال غرب رام الله، وسط الضفة الغرببة، وهم: عاصم العبد، ومصطفى البرغوثي، ومحمد عصفور، ووطن عاصف البرغوثي، واعتقلت قوات الاحتلال أيضاً الشاب سعد الفروخ، من بلدة سعير، شمال شرق الخليل، جنوب الضفة.

من ناحية أخرى، سلّمت بلدية الاحتلال في القدس، اليوم، مزيداً من بلاغات الاستدعاء لمواطنين فلسطينيين من حي البستان في بلدة سلوان، جنوب القدس، للمثول أمام محكمة بلدية الاحتلال بشأن منازلهم المهددة بالهدم، حيث تعتزم سلطات الاحتلال هدم أكثر من مائة منزل هناك، فيما كانت بلدية الاحتلال قد سلّمت، أمس، ثمانية بلاغات مماثلة لمواطنين من الحي نفسه.

في هذه الأثناء، دهمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، خربة حمصة الفوقا بالأغوار الشمالية الفلسطينية، وشرعت بتصوير خيام المواطنين هناك، وفق تصريحات لمسؤول ملف الأغوار بمحافظة طوباس معتز بشارات.

يذكر أن قوات الاحتلال هدمت خربة حمصة الفوقا خمس مرات خلال شهر فبراير/شباط الماضي.

إلى ذلك، واصل المستوطنون المتطرفون اقتحاماتهم للمسجد الأقصى المبارك بحماية قوات الاحتلال، في وقت أعلنت فيه جماعات ما يُسمّى المعبد، انتهاءها من كلّ التحضيرات لتنفيذ اقتحام هو الأكبر للمسجد الأقصى في الثامن والعشرين من رمضان المقبل، الذي يصادف ذكرى ضم القدس.

إلى ذلك، أعاد مستوطنون، اليوم الإثنين، نصب خيمتين في تقوع، شرق بيت لحم، جنوب الضفة، بعد إزالتهما من قبل أصحاب الأرض قبل نحو أسبوع، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية (وفا) عن مدير بلدية تقوع تيسير أبو مفرّح.

المساهمون