استعدادات لجمعة غضب في الضفة الغربية نصرة للأسرى

استعدادات لجمعة غضب في الضفة الغربية نصرة للأسرى

10 سبتمبر 2021
الاحتلال يواصل مطاردة الأسرى الستة (سعيد خطيب/ فرانس برس)
+ الخط -

الاحتلال يعتقل عدداً من أقارب الأسرى الفارين من سجن "جلبوع"

تستعد القوى والفعاليات الفلسطينية لتنفيذ مسيرات وفعاليات جماهيرية في جمعة الغضب لدعم الأسرى ومساندتهم في عدة مناطق من الضفة الغربية، بينما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم، عددا من أقارب الأسرى المحررين الذين تمكنوا من الفرار من سجن جلبوع الإسرائيلي فجر الإثنين الماضي.

وأكد مدير نادي الأسير الفلسطيني في محافظة جنين منتصر سمور لـ"العربي الجديد"، أن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة بير الباشا جنوبي جنين، واعتقلت الأسير المحرر رأفت غوادرة، بالإضافة إلى يوسف قادري شقيق الأسير المحرر يعقوب قادري الذي تمكن من الهرب من سجن جلبوع.

ووفق سمور، فإن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة عرابة جنوبي جنين واعتقلت أشقاء الأسير المحرر محمود عبدالله عارضة الذي تمكن من الفرار من جلبوع، وهم شقيقته باسمة، وشقيقاه رائد ومحمد.

من جانبه، أشار القيادي في "حركة الجهاد الإسلامي"، خضر عدنان، إلى أن عدد من اعتقلوا من أشقاء العارضة خمسة، حيث كانت قوات الاحتلال قد اعتقلت قبل يومين شقيقيه رداد وشداد.

وتواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي التضييق على الأسرى في السجون بعدما نفذت عقوبات جماعية بحقهم، بما فيها منع أهاليهم من زيارتهم، بينما تتواصل عمليات مطاردة الأسرى الذين تمكنوا من الفرار، كما اعتقلت واستدعت عددا من أقاربهم.

وفي السياق ذاته، تستعد الفعاليات والقوى الوطنية والإسلامية للقيام بمسيرات وفعاليات شعبية نصرة للأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي تحت عنوان جمعة الغضب، وذلك في عدة مناطق من الضفة الغربية.

وتندرج هذه الفعاليات في إطار حراك متواصل منذ ثلاثة أيام، بمسيرات وفعاليات شعبية.

 

المساهمون