إصابة عشرات الفلسطينيين في مواجهات مع الاحتلال في الضفة الغربية

إصابة عشرات الفلسطينيين في مواجهات مع الاحتلال في الضفة الغربية

06 أكتوبر 2022
أصيب عدد من طلبة المدارس بحالات اختناق بالغاز السام المسيل للدموع (Getty)
+ الخط -

أصيب عشرات الفلسطينيين، اليوم الخميس، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي اندلعت في عدة مناطق من الضفة الغربية، وكان بين المصابين تلامذة مدارس، فيما اعتقلت قوات الاحتلال عدة فلسطينيين، واقتحم مستوطنون باحات المسجد الأقصى.

وأكد رئيس بلدية سبسطية شمال غربي نابلس محمد عازم، أن العشرات أصيبوا اليوم الخميس بحالات اختناق بالغاز السام المسيل للدموع، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال، التي أمّنت اقتحام المستوطنين للمنطقة الأثرية في البلدة.

وأصيب عدد من طلبة المدارس بحالات اختناق بالغاز السام المسيل للدموع، في بلدة تقوع جنوب شرقي بيت لحم، حيث يأتي ذلك بعد أسبوع من استشهاد الطفل ريان سليمان من تقوع، بعدما توقف قلبه خوفاً نتيجة ملاحقته من قبل جنود الاحتلال.

كما أصيب شاب بجروح في قدمه بالرصاص الحي الذي أطلقته قوات الاحتلال الإسرائيلي عليه مساء اليوم، من البرج العسكري المقام على مدخل بلدة بيت أمر شمالي الخليل.

وأصيب عدة فلسطينيين بالاختناق بالغاز السام المسيل للدموع، خلال مواجهات اندلعت في بلدتي الزبابدة وجلقموس جنوبي وشمال شرقي جنين.

مستوطنون يستأنفون اقتحاماتهم للأقصى

على صعيد آخر، استأنف المستوطنون الخميس اقتحاماتهم للمسجد الأقصى بحماية قوات الاحتلال، وأدى العشرات منهم طقوس السجود الملحمي على أبوابه، وتلقوا شروحات عن "الهيكل" المزعوم، كما أدوا طقوسا تلمودية في الجهة الشرقية من الساحات وقبالة مصلى "باب الرحمة" وقبة الصخرة، قبل أن يغادروا الساحات من جهة باب السلسلة.

وكانت أعداد كبيرة من المستوطنين أٌقامت طيلة ساعات الليل صلوات توراتية داخل مبنى المدرسة التنكزية الملاصقة لباب السلسلة، أحد أبواب المسجد الأقصى والمستولى عليها من قبل قوات الاحتلال، كما نظمت مجموعات من المستوطنين مسيرات عربدة داخل البلدة القديمة من القدس تخللها محاولات اعتداء على الفلسطينيين.

إلى ذلك، سلمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي خمسة شبان من القدس قراراً بالإبعاد عن المسجد الأقصى، حتى الثامن عشر من الشهر الجاري، إضافة إلى دفع غرامة مالية بقيمة 500 شيقل بالعملة الإسرائيلية، وذلك بعد يوم من اعتقالهم.

في سياق آخر، تواصلت المواجهات طيلة ساعات الليلة الماضية في بلدتي العيسوية وسلوان بالقدس المحتلة،و أصيب خلالها العديد من المواطنين بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع.

على صعيد آخر، هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الخميس، منزلاً بعد إخلائه بالقوة في منطقة "خلة طه" في بلدة دورا جنوب غربي الخليل، واعتقلت فلسطينيين اثنين، وأصابت آخرين خلال مساندة الأهالي لأصحاب المنزل خلال عملية الهدم.

ويعود المنزل للمواطن محمد نوح الحروب، وتبلغ مساحته 100 متر مربع، ويأوي سبعة أفراد، منهم ثلاثة من ذوي الاحتياجات الخاصة.

احتجزت قوات الاحتلال  ثلاثة طلاب وحققت معهم ميدانياً وصورتهم بذريعة الاشتباه بإلقائهم الحجارة

إلى ذلك، احتجزت قوات الاحتلال الإسرائيلي ثلاثة طلاب من مدرسة قلقس الأساسية في المنطقة الجنوبية من مدينة الخليل في حرم المدرسة، وحققت معهم ميدانيا وصورتهم، بذريعة الاشتباه بإلقائهم الحجارة على جيش الاحتلال.

من جانب آخر، اعتقلت قوات الاحتلال شاباً من مدينة القدس، بعد الاعتداء عليه في حي باب حطة بالبلدة القديمة، وكذلك جرى اعتقال طفلين في منطقة باب العامود بمدينة القدس، بينما اعتقلت 3 آخرين من قرية بيت دقو شمال غربي القدس، وكذلك جرى اعتقال 3 شبان من بلدتي عناتا وحزما شمال شرقي القدس.

في سياق متصل، جرى اعتقال طفلين من بلدة سعير شمال شرق الخليل، فيما دهمت قوات الاحتلال منازل ثلاثة أشقاء في بلدة تفوح غرب الخليل، هم شاهر وسعادة ومهدي صادق ارزيقات وقامت بتفتيشها والعبث بمحتوياتها، مستخدمة الكلاب البوليسية.