إصابات في صفوف الأمن الفلسطيني خلال مواجهات بمخيم بلاطة شرقي نابلس

8 إصابات في صفوف الأمن الفلسطيني خلال مواجهات مع مسلحين بمخيم بلاطة شرقي نابلس

12 ديسمبر 2020
اشتباك مسلح بين الأمن الفلسطيني وشبان من عشائر الخليل (مصطفى حسونة/الأناضول)
+ الخط -

أصيب 8 من أفراد الأمن الفلسطيني، الليلة الماضية، خلال مواجهات شهدها مخيم بلاطة شرقي نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة، بين الأمن ومجموعات مسلحة، فيما نقل 5 من أفراد الأمن المصابين إلى المستشفيات لتلقي العلاج.

وذكرت مصادر محلية في المخيم، لـ"العربي الجديد"، أنّ قوات من الأمن الفلسطيني اقتحمت مخيم بلاطة ضمن الاقتحامات اليومية المتواصلة منذ أكثر من شهر لاعتقال مطلوبين لها، حيث اندلعت مواجهات عنيفة، الليلة، بينها وبين مجموعات مسلحة من المخيم.

وتابعت المصادر أن تلك المجموعات رشقت بالحجارة والزجاجات الحارقة الأمن الفلسطيني، ما أدى إلى إصابة 8 من عناصر الأمن، ونقل 5 منهم للمستشفيات لتلقي العلاج، جراء استهدافهم بالزجاجات الحارقة بشكل مباشر.

وأشارت المصادر إلى أن الأمن الفلسطيني يقتحم مخيم بلاطة بشكل شبه يومي منذ مقتل أحد الشبان في المخيم، وهو حاتم أبو رزق، قبل نحو شهر نتيجة خلاف عائلي، وخلافات بين تنظيم حركة "فتح" في المخيم، حيث تم حرق مقر تنظيم الحركة خلال تلك الفترة في المخيم، والذي يشهد منذ ذلك الحين توتراً يومياً.

وتابعت المصادر أنه كلما اقتحم الأمن الفلسطيني المخيم هاجمتهم تلك المجموعات بالحجارة والزجاجات الحارقة، ما أوقع عشرات الإصابات في تلك المجموعات وأفراد الأمن، فيما تكرر الأجهزة الأمنية محاولات اقتحام المخيم لاعتقال مطلوبين لها.

ويوم أمس الجمعة، وقع اشتباك مسلح بين الأمن الفلسطيني وشبان من عشائر الخليل، خلال محاولة الأمن الفلسطيني فضّ اجتماع يناقش رفض الإغلاق الشامل لمواجهة كورونا في محافظة الخليل، ما أوقع 10 إصابات بالرصاص وبالاختناق بالغاز المسيل للدموع.