أوكرانيا: شولتز يدعو لوقف التصعيد وواشنطن تتوقع الغزو "في أي يوم"

أزمة أوكرانيا: المستشار الألماني شولتز يدعو روسيا لوقف التصعيد وواشنطن تتوقع الغزو "في أي يوم"

13 فبراير 2022
شولتز يبدأ غداً الإثنين زيارة إلى كييف ثم الثلاثاء إلى موسكو (Getty)
+ الخط -

دعا المستشار الألماني أولاف شولتز روسيا اليوم الأحد، إلى وقف تصعيد الأزمة الأوكرانية وحذر من أنها ستواجه عقوبات إذا قامت بغزو أوكرانيا، يأتي ذلك فيما ذكرت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، أنها لا تستطيع تأكيد تقارير قالت إن موسكو تعتزم غزو كييف يوم الأربعاء، مشيرة إلى أنه قد "يحدث في أي يوم الآن".

وقال شولتز قبل زيارة غداً الإثنين لكييف ثم الثلاثاء لموسكو، إنه "في حال شن عدوان عسكري على أوكرانيا يعرض سيادتها ووحدة وسلامة أراضيها للخطر، سيقود هذا إلى عقوبات قاسية أعددناها بصورة دقيقة، ويمكننا تنفيذها فورا مع حلفائنا في أوروبا وداخل الحلف الأطلسي".

وفي سياق متصل، صرّح مصدر في الحكومة الألمانية أن التوتر بين روسيا وأوكرانيا وصل إلى نقطة "حرجة" مع حشد قوات روسية على الحدود الأوكرانية.

وأكد المصدر شرط عدم كشف اسمه أمام صحافيين في برلين: "ازداد قلقنا، نعتقد أن الوضع حرج، خطير جدا"، فيما تتصاعد المخاوف من غزو روسي وشيك لأوكرانيا.

البنتاغون: لا تأكيد عن اعتزام روسيا غزو أوكرانيا يوم الأربعاء

من جانبه، قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمير كية (البنتاغون) جون كيربي اليوم الأحد، إنه لا يستطيع تأكيد تقارير قالت إن روسيا تعتزم غزو أوكرانيا يوم الأربعاء.

وقال كيربي خلال مقابلة مع "فوكس نيوز صنداي": "لست في وضع يسمح لي بتأكيد هذه التقارير". وأضاف أن الولايات المتحدة تعتقد أن "عملا عسكريا كبيرا يمكن أن يحدث في أي يوم الآن".

وفي السياق ذاته، قال جيك سوليفان مستشار الأمن القومي الأميركي، إن غزوا روسيا لأوكرانيا قد يحدث في أي يوم وإن الولايات المتحدة ستستمر في تبادل معلومات المخابرات مع العالم لحرمان موسكو من القدرة على شن عملية مباغتة لشن هجوم.

ورفض سوليفان، في تصريحات لبرنامج على شبكة (سي.أن.أن) الإخبارية الأميركية، القول ما إذا كانت أجهزة المخابرات الأميركية تعتقد أن روسيا تفكر في شن هجوم يوم الأربعاء، حسبما أشارت بعض التقارير.

وقال: "لا يمكننا التنبؤ باليوم بدقة لكننا نقول الآن ومنذ بعض الوقت إننا نترقب ويمكن أن يبدأ غزو، يمكن أن يبدأ عمل عسكري كبير، من جانب روسيا في أوكرانيا في أي يوم الآن. يشمل ذلك الأسبوع القادم قبل نهاية الأولمبياد".

الرئيس الأوكراني سيتحدث الى بايدن "في الساعات المقبلة"

وفي السياق، سيتحدث الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي مع نظيره الأميركي جو بايدن "في الساعات المقبلة"، كما أعلنت الرئاسة الاوكرانية.

وقال سيرغي نيكيفوروف المسؤول الإعلامي في مكتب الرئيس الأوكراني على فيسبوك: "في الساعات المقبلة، سيناقش الرئيس فولوديمير زيلينسكي الوضع الأمني والجهود الدبلوماسية الحالية للتهدئة مع الرئيس الأميركي جو بايدن".

السفيرة الأميركية تلغي زيارة لليبيريا للتركيز على قضية أوكرانيا

إلى ذلك، قالت البعثة الأميركية لدى الأمم المتحدة إن السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة ليندا توماس غرينفيلد ألغت زيارة كانت مقررة إلى ليبيريا هذا الأسبوع للتركيز بدلا من ذلك على دبلوماسية الأمم المتحدة بشأن تعزيز القوات الروسية بالقرب من أوكرانيا.

وقال مسؤول أميركي لـ"رويترز"، اليوم إن البيت الأبيض قرر إبقاء توماس غرينفيلد في نيويورك بعد أن تحدث الرئيس جو بايدن مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم السبت. وأبلغ بايدن بوتين أن الغرب سيرد بشكل حاسم على أي غزو.

وتتهم الدول الغربية، وعلى رأسها الولايات المتحدة، روسيا بحشد قوات قرب الحدود الأوكرانية، حيث هددت واشنطن بفرض عقوبات على موسكو إذا شنّت هجوماً على أوكرانيا.

وترفض روسيا الاتهامات بشأن تحركات قواتها داخل أراضيها، وتنفي وجود أي خطط عدوانية لديها تجاه أوكرانيا.