أشرف غني: "طالبان" انتصرت بالسيف والبندقية وغادرت لتجنب كارثة

أشرف غني: "طالبان" انتصرت بالسيف والبندقية وغادرتُ أفغانستان لتجنب كارثة كبيرة

15 اغسطس 2021
الرئيس الأفغاني أشرف غني (Getty)
+ الخط -

في أول تعليق له إثر دخول حركة "طالبان" إلى كابول ومغادرته أفغانستان، قال الرئيس الأفغاني أشرف غني، مساء الأحد، إن "طالبان" انتصرت بالسيف والبندقية، وإنه غادر لتجنب إراقة الدماء.

وأضاف غني، عبر حسابه في "فيسبوك"، أنه واجه اليوم خيارا صعبا، إذ تحتم عليه الاختيار بين مواجهة "طالبان" أو المغادرة، وأنه فضل مغادرة البلد، لتفادي حدوث كارثة كبيرة في كابول التي يقطنها ستة ملايين أفغاني. 

من جانبه، قال نائب الرئيس الأفغاني أمر الله صالح، في تغريدة له على "تويتر"، إنه لن يستسلم لحركة طالبان تحت أي ظرف، مشيرًا إلى أنه "لن يجعل روح قائده البطل أحمد شاه مسعود (القائد الجهادي ضد الروس) مستاءة".

وأكد أمر الله أنه لا يريد أن يحزن الملايين الذين سمعوا صوته، مشددًا على أنه لا يستطيع الجلوس تحت سقف واحد مع "طالبان" أبدًا.

 

وكان مسؤول كبير بوزارة الداخلية الأفغانية، اليوم الأحد، أكد أن أشرف غني غادر العاصمة كابول إلى طاجيكستان المجاورة.

 

المساهمون