أسرة فرنسي محتجز في إيران تطالب باريس ببذل مزيد من الجهد للإفراج عنه

أسرة فرنسي محتجز في إيران تطالب باريس ببذل مزيد من الجهد لإطلاق سراحه

18 مارس 2022
اعتقل بريير لالتقاطه بواسطة طائرة مسيّرة صوراً لمناطق محظورة في حديقة بإيران (تويتر)
+ الخط -

غداة إطلاق سراح مواطنَين إيرانيين بريطانيين بعد احتجازهما لسنوات في إيران؛ دعت أسرة الفرنسي بنجامين بريير المحتجز في إيران بتهمة التجسس، الحكومة الفرنسية الخميس إلى أن تبذل "القدر نفسه من الجهد" لإطلاق سراحه.

وقالت بلاندين بريير، شقيقة بنجامين: "نحن سعداء جداً وشعرنا بالتأثر من أجلهما بعد هذه المعركة الطويلة. ما نأمله الآن هو أن تقوم الحكومة الفرنسية بالقدر نفسه من الجهد" الذي بذلته الحكومة البريطانية.

وأضافت أن الإفراج عن الإيرانيين البريطانيين يشكل "خطوة كبيرة بالنسبة إلينا، فهو يمنحنا كثيراً من الأمل".

واعتُقل بريير في إيران وحكمت عليه محكمة ثورية في مشهد (شمال شرق) في 25 يناير/كانون الثاني بالسجن.

وبريير الذي لطالما أكّد أنّه كان في إيران بغرض السياحة، أوقف في مايو/أيار 2020 لالتقاطه بواسطة طائرة مسيّرة "صوراً لمناطق محظورة" في حديقة طبيعية في إيران.

واعتبرت الخارجية الفرنسية إدانته "غير مقبولة".

ووصل الإيرانيان البريطانيان المفرج عنهما في طهران نازنين زاغري راتكليف وأنوشه آشوري إلى المملكة المتحدة جواً بعدما أمضيا سنوات طويلة رهن الاعتقال في إيران، وجاء الإفراج عنهما في إطار تسوية أعلنت الحكومة البريطانية أنها سدّدت بموجبها ديناً قديماً على صلة بصفقة أسلحة ملغاة.

(فرانس برس)

المساهمون