"والاه": احتجاج أميركي شديد اللهجة على قرار استيطاني جديد في الضفة

"والاه": احتجاج أميركي "شديد اللهجة" على قرار بناء 3 آلاف وحدة استيطانية في الضفة

27 أكتوبر 2021
هذه أول مرة تعلن إسرائيل خطة للبناء في المستوطنات خلال رئاسة بايدن (حازم بدر/فرانس برس)
+ الخط -

ذكر موقع "والاه" الإسرائيلي أن الإدارة الأميركية أرسلت في الأيام الأخيرة احتجاجاً شديد اللهجة إلى ديوان رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينت، حول الترويج لقرار بناء حوالى 3000 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنات الضفة الغربية.

ونقل الموقع عن مسؤولين أميركيين قولهم إنه في أعقاب إعلان المخطط الاستيطاني الذي كشف عنه وزير الإسكان الإسرائيلي زئيف إلكين، استدعى القائم بأعمال السفير الأميركي في القدس المحتلة مايكل راتاني المستشارة السياسية لبينت شمريت مئيري، وشدد على مسامعها على أن إدارة بايدن تأخذ المخطط الاستيطاني بكل جدية.

وأشار الموقع إلى أن ما أثار حفيظة الإدارة الأميركية بشكل خاص، حقيقة أن ثلثي الوحدات الاستيطانية سيُدشَّنان في مستوطنات نائية تقع في عمق الضفة الغربية، وليست ضمن الكتل الاستيطانية الكبرى.

ولفت الموقع إلى أن وزارة الخارجية حرصت بعد ذلك على إصدار بيان رسمي للتعبير عن القلق العميق في أعقاب القرار الإسرائيلي. وأشار الموقع إلى أن هذه المرة الأولى التي تعلن إسرائيل خطة للبناء في المستوطنات منذ أن تولى بايدن مقاليد الأمور في البيت الأبيض.

المساهمون