"حماس" بذكرى "هبّة أكتوبر": لمواصلة فلسطينيي الداخل مسيرتهم النضالية

"حماس" في ذكرى "هبّة أكتوبر": لمواصلة فلسطينيي الداخل مسيرتهم النضالية

01 أكتوبر 2022
اعتبرت "حماس" أن هبّة أكتوبر المباركة جسّدت كلّ معاني الوحدة (Getty)
+ الخط -

دعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم السبت، فلسطينيي الداخل المحتل إلى مواصلة مسيرتهم النضالية في الحفاظ على الهوية الوطنية الفلسطينية، وتعزيز المشاركة الفاعلة في الدفاع عن مدينة القدس والمسجد الأقصى، وحمايتهما بكل الوسائل، وإفشال مخططات الاحتلال وقطعان مستوطنيه في النيل من المدينة المقدّسة، وطهارة قبلة المسلمين الأولى وثالث الحرمين الشريفين.

وفي بيان بالذكرى الـ22 لهبّة القدس والأقصى، قالت "حماس" إنّ "هبّة أكتوبر المباركة جسّدت كلّ معاني الوحدة والتكامل والتعاضد في المحافظة على الهوية الوطنية، والدفاع عن الأرض والمقدسات، وحطّمت كلّ محاولات العدو الخبيثة في الاستفراد بقطاع واسع من أبناء شعبنا، وعزله عن وطنه، وطمس هُويته، وسلخه عن تاريخه وأصالته العريقة".

ورسّخت هذه الهبّة، وفق تصريح "حماس"، "معادلة أنّ الاحتلال لا يفهم إلّا لغة القوّة، بكل أشكالها، سبيلاً لردعه وكبح جماح إرهابه المتصاعد ضد أرضنا وشعبنا ومقدساتنا، وتركت بصمة واضحة في التضحية والمقاومة، يتوارثها شعبنا جيلاً بعد جيل حتى التحرير وزوال الاحتلال".

وترحّمت حماس على شهداء "هبّة أكتوبر" الأبطال "الذين قدّموا أرواحهم فداءً وذوداً عن القدس والأقصى"، وأشادت بتضحياتهم وبسالتهم، باعثةً بتحيّة الفخر والاعتزاز "لأهلنا الصَّامدين الثابتين على أرضهم والمدافعين عنها، والمحافظين على هويتهم الوطنية الفلسطينية، والمشاركين في ملحمة شدّ الرّحال والرباط في المسجد الأقصى المبارك في جُمَع الفجر العظيم، التي شكّلت عنواناً جامعاً لكل أبناء شعبنا في حماية الأقصى من جرائم ومخططات الاحتلال ومستوطنيه في تقسيمه وتدنيسه وتهويده".

المساهمون