وزير الدفاع الأميركي يطالب تركيا بفعل "المزيد" لمحاربة داعش

وزير الدفاع الأميركي يطالب تركيا بفعل "المزيد" لمحاربة داعش

21 اغسطس 2015
+ الخط -

طالب وزير الدفاع الأميركي، آشتون كارتر، أمس الخميس، تركيا بفعل "المزيد" في مجال محاربة تنظيم الدولة الإسلامية، "داعش"، عبر المشاركة الكاملة في الغارات الجوية، التي يشنها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، على التنظيم المتطرف وضبط حدودها مع سورية.

وقال كارتر للصحافيين إن "على تركيا التي انضمت مؤخراً إلى التحالف الدولي، أن تشارك بطائراتها في الهيئة العسكرية (ايه تي أو) التي تتولى تنسيق الغارات على التنظيم المتطرف. وعليها فعل المزيد في مجال مراقبة حدودها. لقد قلنا لهم ذلك بوضوح".

وبحسب الوزير الأميركي، قال المسؤولون الأتراك إن "هذا الأمر يجب أن يحصل"، مضيفاً أن "هذا الأمر متأخر لأن الحملة بدأت منذ عام ولكنهم حالياً يبذلون جهوداً ملفتة".

وفي يوليو/تموز الماضي، سمحت تركيا لطائرات التحالف باستخدام قاعدة "إنجرليك" الجوية لقصف التنظيم المتطرف في سورية، ولكن مشاركتها في الحرب على التنظيم تبقى محدودة ويبدو أنها تركز جهودها الحربية على جبهة أخرى، هي قتال متمردي حزب العمال الكردستاني.

واعتبر كارتر أن تنظيم الدولة الإسلامية، "داعش"، لا يزال قادراً على إدخال مقاتلين وأعتدة إلى سورية عبر تركيا.

وأضاف: "لا أعتقد أن المسؤولين الأتراك يقفون مكتوفي الأيدي"، لكن السماح باستخدام قاعدة "إنجرليك" هو "خطوة مهمة ولكنها ليست كافية".