الزهار: سلاح المقاومة بخير ودول تتواصل مع حماس

الزهار: سلاح المقاومة بخير ودول تتواصل مع حماس

19 اغسطس 2015
+ الخط -

أكد القيادي في "حركة حماس"، محمود الزهار، أن سلاح المقاومة بخير، وأن قوة حركته تزداد يوماً بعد يوم.

وردت تصريحات الزهار، في اتصال هاتفي بث خلال مهرجان حاشد، نُظم في بلدة صور باهر، جنوب القدس المحتلة، احتفاءً بتحرر أسيرين من أبناء حركة "حماس"، كانا قد أمضيا في سجون الاحتلال ثمانية عشر عاماً بتهمة التخطيط لخطف إيهود أولمرت، رئيس بلدية الاحتلال آنذاك، ورئيس الحكومة الإسرائيلية الأسبق.

وأشار الزهار، في كلمته، إلى أن الصفقة لتحرير المزيد من الأسرى في طريقها للنور، فور نضوجها. وأضاف: "كتائب القسام وسرايا القدس على وشك إنجاز اتفاق تعاوني"، مُنوهاً إلى أن "العدو الإسرائيلي لا يريد الحرب، ونحن كذلك لأن إعدادنا لحرب التحرير هو همنا وهدفنا".

وفي ما يتعلق بالحديث عن اتفاق تهدئة بين حماس وإسرائيل، قال الزهار إن "دولاً عديدة تحاول فتح قنوات مع (حماس) لإنجاز التهدئة"، لكنه لم يدل بتفاصيل إضافية عن ذلك.