نفوق ثلاثة فهود ثلجية مهددة بالانقراض بفيروس كورونا

نفوق ثلاثة فهود ثلجية مهددة بالانقراض بفيروس كورونا

16 نوفمبر 2021
لم تظهر أي علامات للعدوى على الحيوانات الباقية في الحديقة (Getty)
+ الخط -

في حديقة حيوانات تابعة لولاية نبراسكا وسط غربي الولايات المتحدة نفقت ثلاثة فهود ثلجية بسبب مضاعفات إصابتها بفيروس كورونا.

وأعلنت حديقة حيوان "لينكولن للأطفال" أن نمرين من جزيرة سومطرة الإندونيسية، واسمهما أكسل وكومار، أصيبا بالفيروس، لكنهما تعافيا بحسب صحيفة "ذا غارديان" البريطانية.

وقال بيان صادر عن الحديقة : "فهودنا، راني، إيفرست، وماكالو، كانت محبوبة من قبل مجتمعنا بأكمله داخل وخارج حديقة الحيوانات". وأضاف البيان: "هذه الخسارة مفجعة حقًا".

وقد عالج الطاقم الطبي البيطري تلك الحيوانات بالستيرويدات، والمضادات الحيوية لمنع المزيد من العدوى.

وأصرت إدارة حديقة الحيوان على مواصلة اتخاذ كل الاحتياطات لمنع انتشار الفيروس إلى البشر والحيوانات. وكانت الحديقة قد كشفت لأول مرة أن الاختبارات أثبتت إصابة الفهود بالفيروس في 13 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، بعد أن لاحظ الموظفون أن أعراض المرض أصابت الحيوانات، كما ذكرت شبكة سي بي إس نيوز.

وهذا النوع الضخم من السنوريات غير الاعتيادية، عادة ما يستوطن السلاسل الجبليّة الممتدة عبر آسيا الوسطى والجنوبية، وقد أُدرج سابقًا باعتباره جنسًا مهددًا بالانقراض بدرجة وسطى، من قبل الاتحاد العالمي للحفاظ على الطبيعة، بعد أن أظهرت الأبحاث، أن العدد المتبقي منها حول العالم بات يتراوح بين 4080، و6590 سنوّرًا، ومنها أقل من 2500 فقط قادرة على التكاثر والإنجاب.

ولم تظهر أي علامات للعدوى على الحيوانات الباقية في الحديقة، ولم يحدد الموظفون بعد سبب العدوى الأولية. لكن مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية تؤكد أن انتشار الفيروس بين البشر والحيوانات لا يزال منخفضًا، رغم تسجيل بعض الحالات.

وأشارت "فوكس نيوز" إلى أن واحدة من أكثر المشاكل تكرارًا هي نقل عدوى الفيروس إلى حيوان المنك، الأمر الذي أدى سابقًا إلى التخلص من حوالي مليون منك في إسبانيا وهولندا، بينما اكتشفت مزارع المنك الأميركية بعض الحالات.

وقد قامت شركة الأدوية الحيوانية بتطوير لقاح للحيوانات، وقد تم استخدامه لحماية الحيوانات الرئيسية في الحدائق المنتشرة داخل الولايات المتحدة الأميركية.

المساهمون