نجمة "هاري بوتر" إيما واتسون تتضامن مع الشعب الفلسطيني

نجمة "هاري بوتر" إيما واتسون تعبر عن تضامنها مع الشعب الفلسطيني

03 يناير 2022
واتسون تلتحق بالمشاهير المناصرين للقضية الفلسطينية (ديا ديباسوبيل/Getty)
+ الخط -

عبّرت الممثلة البريطانية إيما واتسون، الإثنين، عن تضامنها مع الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال الإسرائيلي عبر حسابها في "إنستغرام"، حيث تلقت الكثير من الدعم من قبل المتضامنين مع القضية الفلسطينية، وأثارت غضب "مناصري إسرائيل". 

ونشرت الفنانة صورة لاحتجاج مؤيد لفلسطين تتوسطها عبار "التضامن فعل"، وأرفقتها بعبارات تقول إن "التضامن لا يفترض أن نضالاتنا هي نفس النضالات، أو أن ألمنا هو نفس الألم، أو أن أملنا هو نفس المستقبل".

وتابعت: "التضامن ينطوي على الالتزام والعمل، بالإضافة إلى الاعتراف بأنه حتى لو لم تكن لدينا نفس المشاعر، أو نفس الحياة، أو نفس الأجساد، فإننا نعيش على أرضية مشتركة".

وتستند هذه الكلمات إلى اقتباس من الباحثة البريطانية الأسترالية، سارة أحمد، وهي كاتبة نسوية وباحثة مستقلة. 

والصورة مأخوذة من مسيرة تضامنية في 12 مايو/أيار 2021، خلال العدوان الإسرائيلي على غزة الذي استمر 11 يوماً، وأسفر عن مقتل 256 فلسطينياً.

أثارت الصورة إعجاب المتضامنين مع القضية الفلسطينية. ويمكن رؤية العديد من الأعلام الفلسطينية وعبارات "الحرية" و"فلسطين" بوضوح في خانة التعليقات تحت صورة واتسون على "إنستغرام".

في المقابل، أثارت غضب مناصري الاحتلال الإسرائيلي، حيث علّق مندوب الاحتلال الإسرائيلي الدائم لدى الأمم المتحدة، داني دانون: "10 نقاط من غريفندور لكونها معادية للسامية"، محاولاً تقليد جملة شهيرة في سلسلة الأفلام. 

لكن تعليق دانون تلقى ردودا غاضبة ذكرته بعدالة القضية الفلسطينية. 

وكتب حساب "معدم في سنترال بارك": "إنه يقول إن الاعتراف بوجود الفلسطينيين هو أمر معاد للسامية". 

وعلّق غابرييل كانتر ويبر: "إذا استخدمت كلمة "معاداة السامية" ضد شخص ما جريمته الوحيدة هي استخدام العلم الفلسطيني، فإنك تقلل من معاداة السامية. والأشخاص الذين يقللون من معاداة السامية هم بشر مروعون".

وسخرت صوفي من فكرة "معاداة السامية هي عندما تشير إلى أن الفلسطينيين بشر".

المساهمون