"ميتا" تطرح اشتراكات مدفوعة على "فيسبوك" و"إنستغرام" في أوروبا

"ميتا" تطرح اشتراكات مدفوعة على "فيسبوك" و"إنستغرام" في أوروبا

31 أكتوبر 2023
تكافح أوروبا ضد تتبع مستخدمي الإنترنت من دون موافقتهم (طيفون جوسكون/الأناضول)
+ الخط -

أعلنت شركة ميتا، أمس الاثنين، أنها ستوفّر اعتباراً من نوفمبر/ تشرين الثاني اشتراكات مدفوعة للأوروبيين لاستخدام شبكتي فيسبوك وإنستغرام من دون إعلانات، وهو ما يمكّنها بالتالي من الامتثال للتشريعات الأوروبية المتعلقة بالبيانات الشخصية والإعلانات المستهدفة.

وأوضحت الشركة الأميركية أن المستخدمين في الاتحاد الأوروبي وسويسرا وبقية المنطقة الاقتصادية الأوروبية (أيسلندا والنروج وليشنشتاين)، سيتمكنون من "الاختيار بين الاستمرار في استخدام المنصتين مجانًا مع إعلانات مخصصة" أو "الاشتراك من أجل عدم رؤية الإعلانات بعد الآن".

ويبلغ بدل الاشتراك 9.99 يورو شهرياً لحساباتهم على "إنستغرام" أو "فيسبوك" على الكمبيوتر، و12.99 يورو لتطبيقي المنصتين على الهواتف الذكية.

وسيتمكن المستخدمون الذين لا يوافقون على جمع المجموعة الأميركية لبياناتهم الشخصية لأغراض الاستهداف الإعلاني، الاحتفاظ بإمكانية الوصول إلى منصات "ميتا" مقابل رسوم.

وقد بَنَت "ميتا" و"غوغل" إمبراطوريتيهما، وإلى حد كبير البنية الاقتصادية للإنترنت، على هذا النموذج القائم على استهداف المليارات من المستخدمين بإعلانات موجهة بدقة وشخصية باستخدام البيانات الشخصية التي تجمعها الشركات عنهم.

لكنّ الاتحاد الأوروبي يكافح منذ سنوات ضد تتبع مستخدمي الإنترنت من دون موافقتهم، أولاً من خلال القواعد الأوروبية لحماية البيانات لعام 2016، ثم من خلال قانون الأسواق الرقمية الذي دخل حيّز التنفيذ خلال صيف هذا العام. 

ولدى المنصات الرقمية المعنية مهلة حتى 6 مارس/آذار 2024 للامتثال لهذه الالتزامات الجديدة.

(فرانس برس)

المساهمون