مؤتمر "إنتركوم الدوحة 2023": مناقشة أحدث الابتكارات في مجال المتاحف

مؤتمر "إنتركوم الدوحة 2023": مناقشة أحدث الابتكارات في مجال المتاحف

05 ابريل 2023
متحف قطر الوطني (Getty)
+ الخط -

يجتمع متخصصون في مجال المتاحف من حول العالم في متحف قطر الوطني خلال الفترة من 7 إلى 9 مايو/ أيار المقبل لبحث التحديات والعقبات التي تواجه المؤسسات الثقافية، ومناقشة أحدث الابتكارات والاتجاهات بمجال المتاحف ضمن سلسلة مؤتمرات "إنتركوم" التي يعقدها كل سنتين المؤتمر العام للمجلس الدولي للمتاحف.

وتستضيف اللجنة القطرية للمجلس الدولي للمتاحف "إنتركوم الدوحة 2023"، مؤتمراً تحت عنوان "متحف المستقبل: مؤتمر صياغة المهارات والاتجاهات الخاصة بقادة المتاحف أصحاب الرؤى الخلاقة"، الذي ينظمه المؤتمر العام للمجلس الدولي للمتاحف بالشراكة مع متاحف قطر، وبالتعاون مع اللجنة الدولية للمتاحف، ولجنة جنوب شرق أوروبا للمجلس الدولي للمتاحف، واللجنة الكرواتية للمجلس الدولي للمتاحف.

وقالت رئيسة مجلس أمناء متاحف قطر، المياسة بنت حمد آل ثاني، إن "موضوع المؤتمر العام للمجلس الدولي للمتاحف شديد الأهمية، حيث يمنح المشاركين الفرصة للاطلاع على الأبحاث التي أجراها المؤتمر العام للمجلس الدولي للمتاحف أخيراً حول تأثير الأزمات العالمية على قادة المتاحف وصناع القرار. وتتجلى أهمية استضافة متاحف قطر لهذا التجمع، في كونه ينتج رؤى وحلولاً جديدة لمسألة ذات أهمية واسعة النطاق".

وذكر بيان رسمي أنه من خلال سلسلة الخطابات الرئيسية والحلقات النقاشية وورشات العمل وفرص التواصل، سيوفر المؤتمر منصة لتبادل الأفكار والاطلاع على أفضل الممارسات في مجال الاتصال وقطاع المتاحف.

وسيدور المؤتمر حول ثلاثة محاور رئيسية، ترتبط كلها بالقيادة بعيدة النظر للمتحف، أولها، صفات قائد المتحف، والمهارات الأساسية التي يتطلبها منصبه، والعقلية المطلوبة للقيادة الفعالة، ثانياً، تصورات لمستقبل المتاحف، يشكلها تبادل المعارف والخبرات عبر الثقافات، وأخيراً، متطلبات الإدارة الفعالة للمتاحف، وضرورتها لنجاح المتحف في مهمته.

ومن المتوقع أن يستقبل الحدث وفوداً من أنحاء العالم، منهم مديرو المتاحف وقيّمون ومعلّمون وباحثون ومتخصصون في الاتصال. أما المتحدثون الذين أكّدوا مشاركتهم في الحدث، فهم: الشيخة آمنة آل ثاني، نائبة الرئيس التنفيذي للمتاحف والمقتنيات وحماية التراث، ومديرة متحف قطر الوطني، وفلاتكا هلوبيك، التي وصفها البيان بـ"أحد أكثر قادة الفكر في التحول الفردي والمؤسسي نفوذاً وحصولاً على الجوائز"، وبيير لويجي ساكو، أستاذ الاقتصاد الثقافي في جامعة IULM في ميلانو، وديزموند هوي، أستاذ ورئيس قسم الفنون والتصميم في جامعة هانغ سنغ في هونغ كونغ.

المساهمون