علي ليو يفوز بلقب "عراق أيدول" في موسمه الأول

علي ليو يفوز بلقب "عراق أيدول" في موسمه الأول

10 ابريل 2021
الصورة
علي ليو لحظة تتويجه باللقب (MBC)
+ الخط -

فاز المتسابق علي ليو بلقب الموسم الأول من برنامج اكتشاف المواهب الغنائية "عراق أيدول"، الذي اختتم مساء أمس الجمعة، متفوقاً بنسبة تصويت الجمهور على منافسيه المباشرين مصطفى سمير وحسين فلك.

وفي ختام البرنامج الذي شارك فيه مئات المشتركين العراقيين حصراً، نال "محبوب العراق" جائزة البرنامج، وهي عبارة عن أغنية وفيديو كليب من إنتاج "بلاتينيوم ريكورد".

وقال علي ليو لـ"العربي الجديد" إن فوزه يحمّله مسؤولية كبيرة تجاه الجمهور العراقي الذي صوت له، وتجاه الفن الذي سيقدمه في المستقبل، وأضاف: "شكري ومحبتي الكبيرة لجميع أفراد الشعب العراقي بكل قومياته وطوائفه ومكوناته".

وهنأ ليو زميليه حسين فلك ومصطفى سمير على وصولهما إلى الحلقة الختامية، وقال لكل المشتركين في "عراق أيدول": "رفعتم رأس الغناء العراقي عالياً".

أغنية قريبة

وحول خطوته الفنية المقبلة، كشف علي ليو، قائلاً: "سأسعى سريعاً لتحويل النجاح الذي حققته في البرنامج إلى حقيقة واقعة، واستثمار الانتشار الجماهيري في تقديم أغانٍ تعبّر عني، بعد تقبّل الجمهور فكرة غنائي بمختلف الألوان الموسيقية وباللهجات العربية، وخصوصاً اللون الرومانسي الذي عرفني الجمهور من خلاله".

موسيقى
التحديثات الحية

ولفت إلى أنه سيستعين بالملحن العراقي علي بدر، الذي كان مشرفاً على تدريب المشتركين في "عراق أيدول" للاستفادة من خبرته ونصائحه الفنية، "وسأستثمر قريباً جائزة البرنامج بأفضل صورة، من خلال تقديم أغنية تعيش في ذاكرة الناس" على حد قوله.

"فوز منطقي"

من جهته اعتبر الشاعر العراقي مأمون النطاح، فوز علي ليو باللقب منطقياً، عازياً الأمر إلى أن صوت علي له "امتداد عربي واسع بلكنة عراقية محببة"، وأنه "تمتع بحضور جميل على المسرح خلال مروره في جميع حلقات البرنامج".

واضاف أن ليو "قدم الغناء العراقي واللهجات العربية الأخرى بإتقان، وأعتقد أن فوزه باللقب أتى لتطوره ونضجه الواضح، حيث كان يقدم أداءً تصاعدياً في كل حلقة، ويمكن اعتباره ابن البرنامج، أي إنه لم يأت فناناً جاهزاً، بل صنعه "عراق أيدول"".

ويتفق مع رأي النطاح، الناقد الفني العراقي حيدر النعيمي الذي زاد: "تابعت شخصياً إشادات الجمهور العراقي بصوت وأداء علي ليو، وأجد أن الجمهور صوت للمتسابق الذي أحبه بغضّ النظر عمّن فاز".

ووفقاً له، فقد "تعرف الجمهور العربي إلى مختلف الألوان الموسيقية العراقية، التي قدمها المتسابقون في البرنامج".

وحول توقعه الشخصي للنتيجة، قال النعيمي: "بصراحة كنت أراهن منذ بداية البرنامج على مصطفى سمير وغسان بريسم، لكن الأمنيات شيء والواقع شيء آخر، فالجمهور هو صاحب القرار النهائي، وهذا عرف سائد في جميع برامج اكتشاف المواهب حول العالم".

وخلال البرنامج قدم المشتركون الخمسة الذين وصلوا إلى الأدوار النهائية، وهم: علي ليو، مصطفى سمير، حسين فلك، محمد سجاد وغسان بريسم، أوبريت "هذول العراقيين" من كلمات كريم العراقي وألحان علي بدر وتوزيع داني حلو.

كذلك شهدت الحلقة الختامية التي قدمتها الإعلامية ميس عنبر، غناء كل عضو من أعضاء لجنة التحكيم: حاتم العراقي، رحمة رياض وسيف نبيل، لواحدة من أغانيهم.

المساهمون