ضجة في الأردن بسبب توجه لإقامة مهرجان جرش تزامناً مع الحرب على غزة

عمّان
avata
أنور الزيادات
صحافي أردني. مراسل العربي الجديد في الأردن.
29 مايو 2024
+ الخط -
اظهر الملخص
- تضاربت تصريحات وزيرة الثقافة الأردنية، هيفاء النجار، حول موعد مهرجان جرش الـ38، حيث أعلنت في البداية عن انعقاده في 24 يوليو، لتعود وتنفي تحديد موعده مشيرةً إلى أن الأوضاع في فلسطين تجعله غير أولوية.
- أثار الإعلان عن المهرجان ردود فعل غاضبة على مواقع التواصل، مع دعوات لتأجيله احترامًا للمجازر التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي في غزة، مؤكدين على ضرورة مراعاة مشاعر الشعب الفلسطيني.
- تاريخيًا، توقف مهرجان جرش سابقًا بسبب الأحداث السياسية، مثل اجتياح بيروت عام 1982، ما يعكس السياق الذي يمكن أن يؤثر في قرار إقامة الفعاليات الثقافية والفنية في الأردن.

تصريحات متضاربة صدرت عن وزيرة الثقافة الأردنية، هيفاء النجار، اليوم الأربعاء، بشأن موعد مهرجان جرش في نسخته الـ38، فبعدما نقل موقع قناة المملكة الإلكتروني عن النجار أن موعد مهرجان جرش سيكون يوم 24 يوليو/ تموز المقبل، عادت الوزيرة بعد ساعات لتقول لموقع قناة رؤيا إن موعد المهرجان لم يُحدَّد، وإنه لا يُعتَبر أولوية بسبب الأوضاع في فلسطين.

التصريحات المتضاربة للوزيرة النجار حول موعد المهرجان، أثارت الجدل بين الأردنيين، وبدأت بخبر نشرته "المملكة" صباح الأربعاء قالت فيه إن انعقاد الدورة الثامنة والثلاثين لمهرجان جرش للثقافة والفنون سيكون خلال الصيف الحالي، وإنه سيبدأ في 24 يوليو المقبل.

احتمال إقامة مهرجان جرش يُغضب مواقع التواصل

بعد انتشار هذا الخبر جاءت ردود فعل غاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي، تنتقد إعلان تنظيم المهرجان هذا العام في ظل المجازر التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي بحق الغزيين، وطالبوا بالشعور بمأساتهم وعدم إقامة مهرجانات غنائية لا تراعي مشاعرهم وهم الذين يتعرّضون لحرب إبادة مستمرة منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وكتب خالد الجهني: "من العادات في الأردن أنه إذا حلّ بجارك مصيبة أو حدث مؤلم فإنك تختصر مظاهر الفرح أو تؤجله احتراماً وأدباً وذوقاً، وتستأذنه إذا أردت إقامته". وغرّد راشد مبيضين: "نطالب بتأجيل مهرجان جرش حتى إشعار آخر احتراماً لدماء الشهداء في غزّة، واحتراماً للموقف الأردني. لطالما كان الأردن والأردنيون خير سند وعون لأهلنا في غزّة وفلسطين".

بعد ساعات من الضجة عادت النجار لتقول إنه لا حديث عن عقد مهرجان جرش لهذا العام حتى اللحظة، مشيرةً إلى أنه لا يُعتبر أولوية نتيجة للأوضاع المأساوية التي يمر بها الشعب الفلسطيني، ولا سيما في قطاع غزة نتيجة العدوان الذي يشنّه الاحتلال. 

سوابق لتوقف مهرجان جرش

يشار إلى أن المهرجان انطلق للمرة الأولى عام 1980 بمبادرة من جامعة اليرموك، قبل أن يتحوّل إلى مهرجان رسمي. وافتُتحت دورته الأولى عام 1981 ليقام صيف كل عام، ويشمل فعاليات فنية وأدبية وثقافية من مختلف أنحاء العالم. وقد توقّف المهرجان عام 1982 بسبب اجتياح بيروت، وتوقّف لسنوات عدة وصار بديلاً له مهرجان الأردن، قبل أن يعود منتظماً.

ذات صلة

الصورة
الصحافية الفلسطينية مها الحسيني

منوعات

حصلت الصحافية الفلسطينية مها الحسيني على جائزة الشجاعة في الصحافة لعام 2024، التي تقدّمها المؤسسة الدولية لإعلام المرأة (IWMF)
الصورة
جثث لفلسطينيين استشهدوا في مجرزة النصيرات

سياسة

أكد المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، الأحد، أن عدد ضحايا مجزرة النصيرات التي ارتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي بلغ 274 شهيداً و698 مصاباً
الصورة
عشرات الشهداء في مجزرة مخيم النصيرات (محمد الحجار)

مجتمع

خلفت مجزرة مخيم النصيرات عشرات من الشهداء والجرحى الذين كانوا من بين الناجين من مجازر إسرائيلية سابقة، وآخرين عاشوا مرارة النزوح المتكرر والجوع.
الصورة
مسيرة في رام الله تنديداً بمجزرة مخيم النصيرات، 8 يونيو 2024 (العربي الجديد)

سياسة

خرج العشرات من الفلسطينيين في شوارع مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية، مساء السبت، منددين بمجزرة النصيرات التي ارتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة.
المساهمون