جيرارد بتلر يقاضي شركة إنتاج ويطلب 10 ملايين دولار تعويضات

جيرارد بتلر يقاضي شركة إنتاج ويطلب 10 ملايين دولار تعويضات

01 اغسطس 2021
بتلر في العرض الأول لفيلم "أوليمبوس هاز فولن" في لندن 2013 (Getty)
+ الخط -

رفع الممثل الأميركي جيرارد بتلر يوم الجمعة، دعوى قضائية، مطالباً بتعويضات لا تقلّ عن 10 ملايين دولار، عن بطولته لفيلم الحركة "أوليمبوس هاز فولن" Olympus Has Fallen الذي افتتح عروضه عام 2013.

ووفق ما ذكرت مجلة "فرايتي" السينمائية على موقعها الإلكتروني، فقد رفع بتلر دعواه ضد شركة "ميلينيوم ميديا"، منتجة الفيلم، مدعياً أنها وثقت إيرادات محلية وأجنبية أقل بعشرات الملايين من الدولارات، ولم تبلّغ عن 8 ملايين دولار ذهبت إلى مديريها التنفيذيين.

وتأتي الدعوى بعد يوم من رفع سكارليت جوهانسون دعوى تعويض ضخمة ضد شركة "والت ديزني"، قائلة فيها إن الإصدار المتزامن لفيلم "الأرملة السوداء" على "ديزني بلاس" اقتطع من نصيب أرباحها على شباك التذاكر.

يذكر أن فيلم "أوليمبوس هاز فولن" حقق 170 مليون دولار في أنحاء العالم، وعاد بتلر ومثل في جزأين تاليين، هما "لندن هاز فولن" و "إينجل هاز فولن".

المساهمون