الحكومة الأردنية تضحي بمدير مهرجان جرش لامتصاص غضب الشارع

الحكومة الأردنية تضحي بمدير مهرجان جرش لامتصاص غضب الشارع

27 سبتمبر 2021
عدم إلزام جمهور جورج وسوف بالإجراءات الاحترازية أثار غضباً في الأردن (فيسبوك)
+ الخط -

ضحت الحكومة الأردنية بالمدير التنفيذي لمهرجان جرش للثقافة والفنون أيمن سماوي، بهدف امتصاص الغضب الشعبي العارم نحوها، بعد الاكتظاظ الجماهيري الكبير الذي حدث في حفل الفنان السوري جورج وسوف، مساء الجمعة الماضية، ضمن فعاليات الدورة الخامسة والثلاثين.

وبثت وكالة الأنباء الرسمية (بترا)، مساء الإثنين، خبراً يقضي بتعيين مازن قعوار مديراً تنفيذياً للمهرجان اعتباراً من اليوم، بقرار من رئيس اللجنة العليا للمهرجان وزير الثقافة علي العايد.

ولقي الحضور الجماهيري لحفل وسوف امتعاضاً في الشارع الأردني، نظراً لعدم ارتداء الجمهور الكمامات وعدم الالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي التي أعلنت الحكومة الأردنية عن تطبيقها، والتي تقضي بالسماح لـ50% من السعة الرسمية للمسرح الجنوبي بالحضور، تطبيقاً للإجراءات الاحترازية، خشية من موجة جديدة لفيروس كورونا.

وسمح لكل من تلقى جرعتين من اللقاح المضاد لفيروس كورونا بحضور الحفل، تحت إشراف مباشر من قوات الأمن العام، لكن الحشد الجماهيري الكبير جلب الانتقادات للمهرجان الذي توقف العام الماضي بسبب الجائحة.

ويعتقد في أوساط الشارع الفني والثقافي الأردني أن إقالة سماوي تأتي في سياق تخفيف الانتقادات الموجهة للحكومة الأردنية حيال ملف كورونا الساخن محلياً، على الرغم من تلقي أكثر من 70% من السكان اللقاح.

والمدير الجديد مازن قعوار غير معروف على الساحة الفنية والثقافية في الأردن، ويشغل منذ عامين منصب رئيس مجلس إدارة مركز الملك عبد الله الثاني للتصميم والتطوير "كادبي".

المساهمون