أخبار كاذبة: ما لم يحصل هذا الأسبوع

أخبار كاذبة: ما لم يحصل هذا الأسبوع

13 نوفمبر 2021
الأخبار عن ظهور متحور لفيروس كورونا اسمه "هيهي" غير صحيحة (Getty)
+ الخط -

جولة على أبرز الأخبار الزائفة المتداولة في المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي خلال الأسبوع الحالي. كل الأخبار المذكورة أدناه غير حقيقية رغم انتشارها على نطاق واسع. وقد تحقق منها فريق "العربي الجديد"، مستعيناً بمنصة "في ميزان فرانس برس" و"مسبار".

الادعاء: متحور جديد لفيروس كورونا اسمه "هيهي"

الحقيقة: تزعم منشورات إعلان منظمة الصحة العالمية ظهور متحوّر خطير لفيروس كورونا اسمه "هيهي". لكنّ المنظمة نفت ما تردّد بهذا الشأن لـ"فرانس برس"، وأضافت أنّ "متحورات الفيروس الكبرى التي حُددت منذ ظهور الجائحة هي ألفا، وبيتا، وغاما، ودلتا".

الادعاء: تلاميذ مدرسة اسكتلندية يرتدون التنانير لتعزيز المساواة

الحقيقة: تنتشر صورة قال متداولوها إنّها لتلاميذ ذكور في مدرسة اسكتلندية طُلب منهم ارتداء التنانير لتعزيز المساواة بين الجنسين. الادعاء خطأ، فالصورة الملتقطة في 2017 تظهر تلاميذ يرتدون التنانير احتجاجاً على منعهم من ارتداء السراويل القصيرة في مدرستهم.

الادعاء: فوز أحمد عبد العزيز بمنصب نقيب الممثلين المصريين

الحقيقة: ظهر على صفحات وحسابات مصرية منشور يدّعي فوز الممثل أحمد عبد العزيز بمنصب نقيب الممثلين المصريين. لكنّ هذا الخبر غير صحيح، إذ إنّ الانتخابات التي جرت قبل أيام لم تكن لمنصب النقيب، بل لمجلس النقابة، ولم يترشّح لها الممثل أصلاً.

الادعاء: اليابان تعلن استعدادها لإعمار سورية

الحقيقة: تتداول صفحات خبراً "عاجلاً" عن استعداد اليابان لإعمار سورية. اليابان لم تُعلن أخيراً أمراً مماثلاً، بل قالت في مارس/آذار إنّها مستعدة للمشاركة في إعادة الإعمار، شرط "أن تُحقق العملية السياسية تقدمها وفقاً لقرار مجلس الأمن رقم 2254".

المساهمون