"شوفلي حلّ": تونس إذ تكرر ضحكاتها

24 سبتمبر 2020
الصورة
الممثل التونسي فيصل بالزين شارك في بطولة السلسلة (يوتيوب)

تعتبر السلسلة الهزلية "شوفلي حلّ" التي تبثها القناة الثانية في التلفزيون التونسي ظاهرة استثنائية في المجال؛ السلسلة التي أنتج التلفزيون التونسي حلقاتها الـ135، وتوقيت كلّ منها 40 دقيقة، شرع في عرضها في 4 أكتوبر/ تشرين الأول عام 2005، ليتواصل بثها خلال شهر رمضان من كل سنة حتى عام 2009؛ تاريخ توقف إنتاجها.

لكن القرار لم يمنع إدارة القناة الثانية في التلفزيون التونسي، المالك لحقوق بث "شوفلي حلّ"، من إعادة بث حلقات مسجلة مسبقاً منذ عام 2010 إلى العام الحالي. ورغم تواصل بث حلقات السلسلة يومياً، إلا أنها تحقق نسب مشاهدة مرتفعة، وتجذب معلنين تجاريين، كما تحقق نسب مشاهدة مرتفعة عبر منصة "يوتيوب"، لتتجاوز 1.5 مليون مشاهدة للحلقة الواحدة.

"شوفلي حل" (ابحث لي عن حلّ) سلسلة كوميدية كتبها للتلفزيون التونسي الإعلامي حاتم بلحاج، وأخرجها المخرج الراحل صلاح الدين الصيد، ومن أبطالها كمال التواتي والمرحوم سفيان الشعري ومنى نور الدين وكوثر بلحاج. تحكي السلسلة عن الحياة اليومية لسكان مبنى في العاصمة التونسية، تجتمع فيه عيادة طبيب نفسي وعرافة، ويحصل التنافس بين الاثنين، وتتخللها مشاهد كوميدية للحياة اليومية للتونسيين.

وفي لقاء مع "العربي الجديد"، أكد المدير العام للتلفزيون التونسي، محمد الأسعد الداهش، أن سلسلة "شوفلي حلّ" تحقق نسب مشاهدة مرتفعة، وأصبحت جزءاً من يوميات الأسر التونسية، مفيداً بأن الحلقة التي بُثت ليلة السبت، في 19 سبتمبر/ أيلول الحالي، حققت نسبة مشاهدة بلغت 17.1 في المائة من إجمالي مشاهدي القنوات التلفزيونية فى تونس.

وأشار الداهش إلى أن السلسلة حققت في شهر رمضان الماضي نسب مشاهدة مرتفعة وصلت إلى 19.2 في المائة من نسب المشاهدة، وفقاً للمكاتب المختصة في قيس نسب الاستماع والمشاهدة، أي أن نحو 1.9 مليون تونسي شاهد حلقاتها، رغم أن الموسم الرمضاني في تونس يشهد ذروة عرض الإنتاجات الدرامية الجديدة.

وأضاف أن "هذه النجاحات تدفعنا إلى إعادة برمجتها، خاصة أنها تحقق مداخيل لافتة من الإعلانات التجارية وتتابعها الأسر التونسية بشغف، ونحن من أدوارنا كتلفزيون عمومي (رسمي) توفير مادة ترفيهية للأسر التونسية".

وحول عدم استفادة العاملين فى هذه السلسلة مادياً من إعادة الحلقات، بيّن أن "العقد الموقع بين العاملين في السلسلة وبين الطرف المنتج ينصّ فقط على حق مؤلفها في عائدات مالية من إعادة بثها".

مؤلف السلسلة حاتم بلحاج أكد هذا الأمر، لكنه تمنّى على التلفزيون التونسي منح بعض العائدات المالية لعائلة أحد نجوم السلسلة، وهو الممثل الراحل سفيان الشعري، تكريماً له ولمساهماته في شعبيتها الواسعة. وبلحاج، المسرور بنجاح السلسلة، لا ينكر أن هذا النجاح كان كـ"صندوق خانق" منعه من ابتكار أعمال أخرى تعرف الشهرة نفسها.

من جهة ثانية، اعتبر الممثل فيصل بالزين الذي شارك في دور "فوشيكا" في السلسلة أن عدم تمتع الممثلين بعائدات مالية من إعادة بثها بمثابة الظلم الذي سُلط عليهم، مشدداً على أنه من حقهم الاستفادة مادياً من النجاح الذي حققوه في هذا العمل.

وكان الممثل فيصل بالزين قد قال، خلال لقاء على قناة "التاسعة" في يناير/ كانون الثاني الماضي، إن السلسلة "ظاهرة غريبة ما لقينالهاش (لم نجد لها) تفسير"، مشيراً إلى أن شعبيتها لم تقتصر على تونس، بل وصلت أيضاً إلى الجزائر. وزعم خلال لقاء مختلف، عام 2018 عبر "موزاييك أف أم"، أن التلفزيون التونسي "قاطعه" بعد مطالبته بمستحقاته المالية في سلسلة "شوفلي حل"، وقال إنّه لم يعد يُدعى للعمل في أعمال التلفزة الوطنية منذ ذلك الحين.