"آبل" تدفع ملايين الدولارات لأميركية نشر تقنيون لقطات إباحية بهاتفها

"آبل" تدفع ملايين الدولارات لأميركية نشر تقنيون لقطات إباحية بهاتفها

08 يونيو 2021
الصورة
أرسلت المرأة هاتفها للتصليح عام 2016 (Getty)
+ الخط -

دفعت شركة "آبل" بضعة ملايين من الدولارات الأميركية لتسوية قضية رفعتها امرأة أميركية، بعدما حمّل موظفون تقنيون صوراً وفيديوهات إباحية عبر هاتفها الذي سلمته للتصليح.

كشفت صحيفة "ذا تيليغراف" البريطانية أولاً عن الدعوى القضائية، وأفادت بأن المرأة التي لم تُعلن هويتها أرسلت هاتفها من نوع "آيفون" للتصليح إلى شركة تصليحات متعاقدة مع "آبل" في كاليفورنيا، اسمها "بيغاترون تكنولوجي سرفيس"، وذلك في 14 يناير/كانون الثاني عام 2016. التقنيون هناك حملوا "مواد شديدة الخصوصية والشخصية"، عبر حساب المرأة على "فيسبوك" ومواقع أخرى على شبكة الإنترنت، وفقاً للوثائق القانونية.

حُملت مقاطع الفيديو لتظهر كما لو أن المرأة شاركتها عن قصد، وفقاً للوثائق، مما سبّب لها "ضائقة نفسية شديدة". علمت المرأة بالحادثة، عندما شاهد أصدقاؤها مقاطع الفيديو والصور على "فيسبوك".

رفعت المرأة دعوى قضائية على "آبل"، وتوصلت أخيراً إلى تسوية قضت بأن تدفع الشركة العملاقة مبلغاً مالياً لها قدرت قيمته ببضعة ملايين من الدولارات الأميركية، فيما لم يُذكَر اسم شركة "آبل" صراحة في الدعوى في محاولة للحفاظ على سريتها.

لم يُكشَف عن المسألة إلا عندما أشار محامون في قضية جديدة غير ذات صلة، تتعلق بشركتي "آبل" و"بيغاترون"، إلى الحالة السابقة في ملفاتهم القانونية. وأكدت "آبل" الأمر لصحيفة "ذا غارديان" البريطانية يوم أمس الإثنين، فيما امتنع محامي المدعية عن التعليق.

 

دلالات

المساهمون