موريتانيا تعتزم تصدير أول شحنة غاز في منتصف 2024

موريتانيا تعتزم تصدير أول شحنة غاز قي منتصف 2024

03 ديسمبر 2023
تسعى موريتانيا لاستغلال الغاز المكتشف في توليد الكهرباء وتصدير الفائض (فرانس برس)
+ الخط -

أعلنت موريتانيا، الأحد، أنها ستصدر أول شحنة من غازها الطبيعي المكتشف منتصف العام القادم.

جاء ذلك في كلمة لوزير البترول والطاقة الناني الموريتاني ولد اشروقه، خلال مشاركته في ندوة على هامش مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ (كوب 28) في مدينة دبي الإماراتية.

وقال اشروقه إن بلاده ستنتج في وسط العام المقبل أول شحنة غاز للتصدير وذلك من حقل أحميم الكبير المشترك مع السنغال.

وأضاف أن الغاز المنتظر إنتاجه من حقلي "أحميم الكبير" و"بير الله" يشكل "فرصة كبيرة لموريتانيا، وستكون له انعكاسات على اقتصاد البلد".

وتقدر احتياطيات "حقل السلحفاة أحميم الكبير" المشترك مع السنغال المقرر تصدير أولى شحنات الغاز منه منتصف العام القادم بـ25 تريليون قدم مكعب.

وتقول الحكومة الموريتانية إن احتياطات الغاز المكتشف في البلاد تقدّر بأكثر من 100 تريليون متر مكعب، من ضمنها احتياطات حقل "السلحفاة" الذي تتقاسمه مع جارتها السنغال.

ويتطلع الموريتانيون إلى أن تسهم عائدات ثروة البلاد من الغاز في تحسين ظروفهم المعيشية وتوفير فرص للشباب العاطلين عن العمل، إذ تبلغ نسبة البطالة 30% في هذا البلد العربي البالغ عدد سكانه نحو 4 ملايين نسمة.

وأمس السبت، قال الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، إنه "ليس من الإنصاف على الإطلاق حرمان البلدان النامية من استغلال مواردها من الطاقة بسبب تكلفة انتقال الطاقة".

وكان الغزواني يتحدث في جلسة مخصصة لنقاش موضوع "التصنيع الأخضر في أفريقيا" ضمن برنامج المؤتمر الأممي.

وأضاف أنه لا يرى أي تعارض أو تناقض بين تطوير موارد الغاز في موريتانيا وطموحها لتطوير صناعة الهيدروجين الأخضر.

(الأناضول)

المساهمون