ملك الأردن بعد وقف اتفاقية الطاقة مع إسرائيل: الناقل الوطني "أولوية"

ملك الأردن بعد وقف اتفاقية الطاقة مع إسرائيل: الناقل الوطني "أولوية"

22 نوفمبر 2023
يهدف مشروع "الناقل الوطني" إلى تحلية مياه البحر الأحمر من مدينة العقبة (Getty)
+ الخط -

اعتبر عاهل الأردن الملك عبد الله الثاني بن الحسين أن المضي قدما في مشروع "الناقل الوطني" والذي يهدف إلى تحلية ونقل المياه من العقبة (جنوب)، إلى عمان (وسط)، "أولوية وطنية".

جاء ذلك خلال اجتماع العاهل الأردني بقصر الحسينية في العاصمة عمان مع رئيس الوزراء بشر الخصاونة وعدد من الوزراء المعنيين، الثلاثاء، لمتابعة سير عمل الحكومة في تنفيذ رؤية التحديث الاقتصادي، وفق بيان للديوان الملكي، تلقت الأناضول نسخة منه.

وذكر البيان، وفقا لوكالة "الأناضول"، أن الملك أكد أن "المضي قدما في مشروع تحلية ونقل المياه من العقبة إلى عمان أولوية وطنية".

يأتي حديث عاهل الأردن بعدما قررت المملكة عدم نيتها توقيع اتفاقية مع إسرائيل لمقايضة الماء بالطاقة في ظل الحرب على قطاع غزة.

وأعلن وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، السبت، أن بلاده لن توقع اتفاق المياه مقابل الطاقة الذي يجرى العمل على تنفيذه بشراكة ثلاثية بين الإمارات والأردن وإسرائيل، وذلك ردا على الحرب المستمرة بحق قطاع غزة والتنكيل بالمدنيين ومقدرات الشعب الفلسطيني.

وعام 2021، وقع الأردن والإمارات وإسرائيل "إعلان نوايا" للدخول في عملية تفاوضية لبحث جدوى مشروع مشترك لمقايضة الطاقة بالمياه.

فيما يهدف مشروع "الناقل الوطني" إلى تحلية مياه البحر الأحمر من مدينة العقبة جنوبا، ونقلها إلى محافظات المملكة شمالا، وبكميات تراوح بين 250 و300 مليون متر مكعب، وبكلفة تصل لمليار دولار في مرحلته الأولى.

وتقدّر الكلفة الإجمالية للمشروع بنحو 4.2 مليارات دولار، حيث سبق وأعلن الأردن توفير 1.7 مليار دولار منها.

ولم ينجح الأردن طوال عقود مضت في إيجاد حلول طويلة الأمد لأزمة شح المياه في مختلف المحافظات، في وقت تُصنف فيه البلاد وفق المؤشر العالميّ للمياه على أنها ثاني أفقر دولة بالمياه في العالم.

ويرتبط الأردن وإسرائيل باتفاقية سلام منذ العام 1995، هدفت في ملحقاتها إلى إقامة علاقات طبيعية في مختلف المجالات الاقتصادية بخاصة الطاقة والمياه والتجارة والاستثمار.

ويحصل الأردن على 35 مليون متر مكعب من المياه سنويا بموجب معاهدة السلام، بالإضافة إلى 10 ملايين متر مكعب أُضيفت عام 2010، في حين يعتمد في بقية المصادر على تجميع المياه والمياه الجوفية، وتبلغ حصة الفرد من المياه 80 مترا مكعبا مقابل 500 متر مكعب للفرد كمعدل على مستوى العالم.

كما وقع الأردن اتفاقية شراء الغاز من الاحتلال الإسرائيلي لمدة 15 عاما وبقيمة 10 مليارات دولار، لتلبية احتياطيات الجانب الأردني من الكهرباء بالاعتماد على توليدها باستخدام الغاز الطبيعي.

كما كانت هنالك محاولات لإقامة مشروع مشترك يقوم على ربط البحر الأحمر بالبحر الميت، لكنه فشل بسبب مماطلة الجانب الإسرائيلي.

(الأناضول، العربي الجديد)