سياحة بلا قيود... رحلات خالية من المتاعب

سياحة بلا قيود... رحلات خالية من المتاعب

24 مايو 2022
مع إعادة فتح البلدان الحدود، بدأ الناس مرة أخرى في التخطيط للرحلات الخارجية (فرانس برس)
+ الخط -

كان السفر أثناء الوباء معقداً على مدار العامين الماضيين ومليئا بالكثير من الأوراق والمستندات الصحية والطبية، ناهيك عن التكاليف الإضافية لإجراء فحوصات الكشف عن فيروس كورونا، وما زاد من تأزم الوضع ارتفاع نسبة التوتر على ضوء الخوف من أن تكون النتائج المخبرية إيجابية، فيتم إلغاء الرحلة، وغيرها من التعقيدات.

ولكن مع إعادة فتح البلدان الحدود، بدأ الناس مرة أخرى في التخطيط للرحلات الخارجية، وانحسر كثيراً شعور الخوف من الأحداث المفاجئة، إذ تحررت تقريبا معظم البلدان من القيود الصحية.

ولذا هذا الصيف، أنتم مدعوون للانتقال بحرية من قارة إلى أخرى، دون التقيد بأي إجراء صحي. وإليكم بعض الوجهات التي تقدم الآن رحلات سفر خالية من المتاعب.

شلال سكوغافوس جنوب آيسلندا 2/ Getty

إلى دول الشمال

تعد الدول الواقعة شمال الكرة الأرضية من أوائل البلدان التي ألغت القواعد المتعلقة بفيروس كورونا، وبدأت في استقبال السياح الدوليين. كل من إيرلندا، النرويج، أيسلندا، السويد وغيرها، سارعت إلى رفع القيود منذ فبراير/شباط الماضي، وسمحت للمسافرين، بغض النظر عن حالة التطعيم الخاصة بهم، بالدخول إلى أراضيها، ومع ارتفاع درجات الحرارة، فإن زيارة هذه الدول تسمح لهم باختبار أنماط جديدة من السياحة، خاصة السياحة العائلية والترفيهية.

سياحة وسفر
التحديثات الحية

ما يميز هذه الدول في فصل الصيف، هو مناخها الجيد بالدرجة الأولى، فضلا عن السياحة المستدامة التي تقدمها لزوارها، وتنوع المهرجانات الموسيقية والفنية.

فهناك عدد لا يحصى من المهرجانات في النرويج والسويد على سبيل المثال، والتي تغطي الأنواع الشعبية مثل موسيقى الجاز، فضلاً عن المهرجانات المتخصصة التي تعرض المزيد من الموسيقى التجريبية. كما توفر هذه الدول الواقعة في شمال الكرة الأرضية فرصة لاكتشاف الطبيعة من خلال السير في الوديان والجبال.

مطاعم بلغاريا/Getty

السلام في البلقان

على الرغم من تصدر دول البلقان عناوين الصحف في الفترة الأخيرة وتناول الأوضاع السياسية هناك، إلا أن لهذه الدول جمالا استثنائيا قادرا على جذب السياح من كافة دول العالم، وخاصة من الدول العربية.

فقد أسقطت جميع الدول تقريباً، قيود الدخول منذ منتصف شهر مارس/آذار، ويتربع الجبل الأسود على قائمة الدول الأكثر جذباً للسياح في فصل الصيف، نظراً لتنوع المهرجانات التي تناسب جميع الأذواق، والأعمار.

إضافة إلى المهرجانات التي تبدأ من يونيو/حزيران وتستمر حتى سبتمبر/أيلول، تأخذكم استراحة في الجبال الوعرة والنظر إلى الغابات البدائية والبلدات القديمة، في عالم أقرب إلى الخيال، عندها يدرك الفرد مدى سلام هذا البلد، وجمال طبيعته.

إلى ذلك، تتميز زيارة مدينة بورغاس في بلغاريا بتنوع النشاطات المائية، وهي مناسبة لجميع أفراد الأسرة، فالمدينة تشتهر بالتسوق والحياة الليلية والشواطئ الرملية والتجول في متنزه سي جاردن. لا تفوتوا زيارة مدينة أوهريد في مقدونيا الشمالية المميزة ببحيرة رائعة واحتوائها الكثير من الآثار القديمة، والكنائس.

مهرجانات شعبية في رومانيا/ Getty

أوروبا التقليدية

انضمت كل من بولندا ورومانيا إلى قائمة الدول الحديثة التي رفعت جميع القيود، فقد ألغت بولندا جميع متطلبات الدخول في نهاية مارس/آذار، بعد قرار إزالة قاعدة القناع الإلزامية، والتي تبقى مطلوبة فقط في المستشفيات ومؤسسات الرعاية الصحية.

كانت الدولة في السابق صارمة إلى حد ما، وتتطلب إثبات التطعيم الكامل واختبار ما قبل السفر. يمكنك الآن اكتشاف مدن مثل وارسو وكراكوف، بدون اختبارات.

كما أسقطت رومانيا جميع متطلبات الحجر الصحي والاختبار وتتبع الركاب للزائرين الدوليين في مارس/آذار، وفي الوقت نفسه، أعلنت تخليها عن التصريح الرقمي الذي كان مطلوباً في السابق لدخول مؤسسات معينة.

تعد بوخارست من أكثر المناطق جمالاً في فصل الصيف في رومانيا. يساعد تجول في البلدة القديمة حيث يوجد تمثال الذئب من روما والمباني التاريخية المحفوظة جيداً والتي تضم الآن مؤسسات حكومية رئيسية، في اكتشاف تاريخ أوروبا.

إذا كنت تفضل الذهاب لمشاهدة معالم المدينة بالدراجة، فقد تحتاج إلى يومين لاكتشاف أبرز المعالم السياحية. ولا تنس استكشاف ثاني أكبر مبنى إداري في العالم، البرلمان الروماني بقاعاته الكبيرة وتصميماته الداخلية الفريدة والديكورات الفخمة.

كهوف المياه في المكسيك/ Getty

أميركا الجنوبية

على الرغم من أن المكسيك أضافت لفترة وجيزة قيوداً لمراقبة فيروس كورونا، إلا أن البلاد وبفضل سياستها الصحية، تمكنت من التغلب على الفيروس، وباتت تصنف من الدول الخضراء، أي الدول التي يمكن زيارتها بأمان.

لا يخضع المسافرون الوافدون لأي متطلبات دخول تتعلق بالاختبار أو إثبات التطعيم لزيارة المكسيك. الزيارة إلى تلك المنطقة قد تكون فرصة لا تعوض.

تتميز المكسيك بمجموعة كبيرة ولافتة من الأماكن السياحية، لعل أبرزها الغابات الاستوائية، الشلالات، الطبيعة الخضراء، إضافة إلى الصحاري القاحلة، والجبال الشامخة، وكذلك منازل بويبلو التقليدية. فضلًا عن المزارع الإسبانية، ولذا فإن زيارتها في فصل الصيف، تعتبر بمثابة زيارة إلى مجموعة كبيرة من الدول والتقاليد في مكان واحد.

المساهمون