تراجع مؤشر الاقتصاد الإسرائيلي بنسبة 1.1% في أكتوبر

تراجع مؤشر الاقتصاد الإسرائيلي بنسبة 1.1% في أكتوبر

26 نوفمبر 2023
تظاهرة سابقة في تل أبيب تطالب الحكومة بإنقاذ الاقتصاد (Getty)
+ الخط -

قال بنك إسرائيل (البنك المركزي الإسرائيلي)، اليوم الأحد، في بيان على موقعه، إنّ المؤشر المركّب لحالة الاقتصاد تراجع بنسبة 1.1% في أكتوبر/ تشرين الأول، متأثراً بسبب الحرب على قطاع غزة.

وأدى اندلاع الحرب، في 7 أكتوبر، إلى تراجع حاد في النشاط الاقتصادي الإسرائيلي، خاصة في الاستهلاك الخاص، والذي انعكس في مشتريات بطاقات الائتمان وفي واردات السلع الاستهلاكية، الشهر الماضي.

وبحسب البيان، تأثر المؤشر سلباً بجميع بيانات شهر أكتوبر، بما في ذلك واردات السلع الاستهلاكية، وواردات مدخلات الإنتاج، وصادرات السلع، ومعدل الشغور الوظيفي، وإنتاج الكهرباء، ولم تكن هناك مكونات إيجابية في المؤشر خففت من حدة الانخفاض.

ويتم احتساب المؤشر من قبل دائرة الأبحاث في بنك إسرائيل مرة واحدة في الشهر، بالقرب من تاريخ نشر مؤشر الإنتاج الصناعي من قبل دائرة الإحصاء المركزية.

ويتكون المؤشر المركب من عنصرين وهما: معدل النمو طويل المدى لمنتج قطاع الأعمال (والذي يتغير ببطء مع مرور الوقت)، والديناميكية المشتركة قصيرة المدى لمكونات المؤشر المجمعة من حيث الانحرافات المعيارية. 

وكان البنك المركزي الإسرائيلي قد قال، في تقرير سابق، إنه منذ اندلاع الحرب ارتفعت علاوة المخاطرة على الأصول الإسرائيلية، وهو ما ينعكس في ارتفاع العائد على السندات الإسرائيلية بنسبة أكبر من عائد السندات الأميركية الموازية، وكذلك زيادة في أسعار مقايضات العجز الائتماني.

ويعني ارتفاع العائد على السندات ارتفاع كلفة الدين الحكومي الذي تحتاجه إسرائيل بشدة في الوقت الراهن، ولا سيما أنّ المساعدات الأميركية الموعودة لتل أبيب والبالغة 14.3 مليار دولار قد تتأخر بسبب الخلافات داخل الكونغرس الأميركي.

المساهمون