تراجع النفط وسط تزايد احتمالات تأجيل خفض أسعار الفائدة في أميركا

تراجع النفط وسط تزايد احتمالات تأجيل خفض أسعار الفائدة في أميركا

28 فبراير 2024
تراجعت أسعار النفط إلى 83.35 دولاراً للبرميل (فرانس برس)
+ الخط -

تراجعت أسعار النفط في آسيا اليوم الأربعاء، إذ طغى احتمال تأجيل خفض أسعار الفائدة الأميركية وارتفاع مخزونات الخام الأميركية على الدعم الذي تلقته الأسعار، الثلاثاء، من أنباء احتمال تمديد أوبك+ تخفيضات الإنتاج.

وتراجعت العقود الآجلة لخام برنت 30 سنتاً، أي 0.36%، إلى 83.35 دولاراً للبرميل بحلول الساعة 03.02 بتوقيت غرينتش، وانخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 28 سنتاً لتسجل 78.59 دولاراً للبرميل.

كانت ميشيل بومان، عضو مجلس الاحتياط الفيدرالي الأميركي (البنك المركزي)، قد قالت، أمس الثلاثاء، إنها ليست في عجلة من أمرها لخفض أسعار الفائدة الأميركية، لا سيما في ظل المخاطر الصعودية للتضخم التي قد تعيق التقدم في السيطرة على ضغوط الأسعار أو ربما تؤدي إلى ظهورها مرة أخرى.

وقالت ثلاثة مصادر في أوبك+، لوكالة رويترز، إنّ التحالف سيدرس تمديد تخفيضات إنتاج النفط الطوعية في الربع الثاني من 2024 لتوفير دعم إضافي للسوق، وأفاد اثنان منهم بأنه قد يبقي التخفيضات لنهاية العام.

واتفقت منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفاؤها بقيادة روسيا في نوفمبر/ تشرين الثاني على تخفيضات طوعية تصل في المجمل إلى نحو 2.2 مليون برميل يومياً خلال الربع الأول من العام الجاري، وهو ما شمل تمديد السعودية خفضها الطوعي للإنتاج. 

ونفذت أوبك+ سلسلة من تخفيضات الإنتاج منذ أواخر 2022 لدعم السوق وسط ارتفاع الإنتاج من الولايات المتحدة وغيرها من المنتجين غير الأعضاء ومخاوف إزاء الطلب بينما تواجه اقتصادات كبرى أزمة ارتفاع أسعار الفائدة وتسعى لكبح التضخم.

كما تتصدى أوبك+ للإنتاج الأميركي الغزير. وصارت الولايات المتحدة أكبر مورد للنفط والغاز الطبيعي المسال إلى أوروبا بعد العقوبات على روسيا وتعطل إمدادات الشرق الأوسط بسبب هجمات البحر الأحمر.

ويخيم عدم اليقين على آفاق الطلب على النفط هذا العام. وتتوقع أوبك نمو الطلب القوي نسبيا 2.25 مليون برميل يومياً، بقيادة آسيا، لعام آخر، في حين تتوقع وكالة الطاقة الدولية نمواً أبطأ كثيراً يبلغ 1.22 مليون.

(رويترز، العربي الجديد)

المساهمون