الميلاد في ألمانيا يرهق جيوب المواطنين.. أسعار الهدايا والسلع نار

الميلاد في ألمانيا يرهق جيوب المواطنين.. أسعار الهدايا والسلع نار

08 ديسمبر 2023
أضواء عيد الميلاد في ألمانيا هذا العام (Getty)
+ الخط -

أثرت الأزمات الدولية على أجواء الميلاد في ألمانيا، فرغم تراجع التضخم الإجمالي نسبيا، إلا أن الأسعار على سلع أساسية للميلاد، مثل الشوكولاتة والمواد الغذائية والمشروبات الكحولية والهدايا، تصاعدت.

وبينت تقارير اقتصادية، بينها ما ذكرته شبكة إن تي في الاخبارية مساء أمس، أنه بات يجب على الشخص الواحد إنفاق ما متوسطه 304 يوروهات كميزانية لهدايا وحاجيات عيد الميلاد في ألمانيا، حتى إن استطلاعاً للرأي، أجراه معهد أبحاث الرأي "جي إف كاي" ونشرته الشبكة عينها، أفاد بأن ثلاثة أرباع الأسر ذات الدخل الصافي المنخفض تحاول توفير المال عند شراء الأغذية لعيد الميلاد في ألمانيا، حيث كانت الأسعار في شهر أكتوبر/ تشرين الأول أعلى بنسبة الثلث تقريبا مما كانت عليه في عام 2020. ومقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي، أصبحت تكلفة الغذاء الآن أعلى بنسبة 6,1%. 

وفي السياق، كشف تقرير لصحيفة فرانكفورتر ألغماينه، الخميس، أن أسعار مكونات أطباق عيد الميلاد في ألمانيا ارتفعت بشكل حاد، ووفقا لدراسة أجراها أخيرا مركز شمال الراين، فان تكلفة البطاطس زادت بنسبة 33,8%، أما الاجبان فزادت بنسبة 38,9%، كما ارتفعت أسعار دقيق القمح بنسبة 69,6%، والسمن النباتي بنسبة 50,8%، والبيض 22%. إلى ذلك، أصبح توفير المال للشوكولاتة أكثر صعوبة، بعدما زادت الأسعار بنحو 12,8%. 

ووفقا لخبراء، بحسب الصحيفة، لا يزال يتعين على المستهلكين الاستعداد لارتفاع أسعار السكر، الذي يعتبر أحد المكونات الأساسية لحلويات العيد، على الرغم من أنها ارتفعت بنسبة 24,3% مقارنة بالعام السابق حسب مكتب الاحصاء الفيدرالي.

وفي جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي، لا يكفي الإنتاج الداخلي للسكر إلا لحوالي 90% من المتطلبات، ويجرى استيراد 10% بشكل رئيسي من البرازيل، حيث تعتبر الدولة الواقعة في جنوب أميركا أكبر منتج للسكر في العالم بحصة 40%، والأسعار المرتفعة في السوق العالمية ستكون لها تأثيراتها على السوق الألمانية، لا سيما أن الطلب أعلى من العرض.     

وبخصوص أسعار هدايا الأطفال، أفادت بيانات مكتب الإحصاء الفيدرالي أنه في أكتوبر من العام الحالي، ارتفعت الأسعار بنسبة 2,9% عما كانت عليه في نفس الشهر من العام الماضي، ويخطط واحد من كل ثلاثة أفراد للحد من هداياه هذا العام.

وكشف استطلاع "جي إف كاي" أن أكثر الهدايا المفضلة في عيد الميلاد في ألمانيا هذا العام هي الطعام والمشروبات الكحولية كزجاجات النبيذ الفاخرة، وحلت الملابس والأحذية والإكسسوارات في المرتبة الثانية، لتليها الهدايا النقدية والكتب. 

المساهمون