الجزائر تستضيف مديري 8 شركات نفط أفريقية

الجزائر تستضيف مديري 8 شركات نفط أفريقية

22 مارس 2023
ثروة البلاد من النفط والغاز تجعلها محوراً مهماً في تعزيز الأمن الطاقوي (Getty)
+ الخط -

عقد مديرو 8 شركات أفريقية تعمل في مجال إنتاج النفط والمحروقات في الجزائر، الاجتماع الرابع للمنظمة الأفريقية للدول المنتجة للنفط.

وقال الأمين العام للمنظمة عمر فاروق إبراهيم، خلال الاجتماع إن المنظمة يمكن أن تمثل الإطار الأمثل لاستفادة الدول الأعضاء والشركات النفطية الأفريقية من تجارب بعضها، وخصوصاً في مجال نقل التكنولوجيا وتطوير صناعة النفط والغاز، وتحويل وجهة اكتساب الخبرات والتكنولوجيا في صناعة الطاقة والنفط من الخبرات الأوروبية والأميركية إلى الخبرات الأفريقية، مثل تجربة "سوناطراك".

وشارك في الاجتماع الرابع للرؤساء المديرون العامون للشركات الوطنية للمحروقات للدول الأعضاء في المنظمة الأفريقية لمنتجي النفط ممثلة بمديري شركات حكومية للمحروقات من الجزائر وجمهورية الكونغو والبنين وتشاد وساحل العاج وجمهورية الكونغو الديمقراطية والكاميرون وغينيا الاستوائية والسنغال والنيجر وجنوب أفريقيا وغينيا الاستوائية وغانا ونيجيريا وليبيا وأنغولا، إضافة إلى 15 وفداً أفريقياً تضم 70 مشاركاً.

وناقش الاجتماع مواضيع النفط والغاز في القارة الأفريقية والبحث عن حلول لمختلف التحديات التي تواجه هذه الصناعة في القارة، وكذا تأثيرات الأزمة الدولية الراهنة الناجمة عن تحديات الحرب في أوكرانيا.

وكانت المنظمة الأفريقية لمنتجي النفط (أبو) قد أُنشئت في يناير/ كانون الثاني 1987 في لاغوس بنيجيريا، وهي فضاء للتنسيق والتعاون في مجال صناعة الطاقة والنفط والغاز وتبادل الأفكار والتجارب بين الأعضاء في إطار تعاون قاري موحد.

من جهته، قال مدير شركة "سوناطراك" الجزائرية للمحروقات توفيق حكار، في كلمة له خلال الافتتاح، إن أفريقيا هي المنطقة الأكثر ثراءً ولديها ثروات كبيرة من بين الأكبر في العالم.

وأضاف أنه يتعين على "أفريقيا اغتنام الفرصة لتعزيز موقعها عبر تعزيز تبادل التجارب في مجال التكنولوجيا وتنويع مصادر الدخل، وإيجاد حلول من أجل نمو ذاتي في خدمة التنمية".

المساهمون