الأسواق تقاوم سيل البيانات المقلقة... الخميس 26 نوفمبر

26 نوفمبر 2020
الصورة
+ الخط -

لا تزال  الأسهم العالمية في أعلى مستوياتها على الإطلاق، اليوم الخميس، على الرغم من سيل من البيانات المقلقة التي صدرت الأربعاء، حيث تحقق أول ارتفاع متتال في مطالبات البطالة الأميركية الأسبوعية منذ يوليو/ تموز، مع زيادة في طلبات السلع المعمرة واتساع العجز التجاري. 

وتدعم الأسواقَ أخبارُ اللقاحات الإيجابية، والمزيد من الوضوح السياسي مع انتقال سلمي إلى البيت الأبيض، مع وعود بالمزيد من التحفيز الاقتصادي في المستقبل. 

8:08 PM

أسهم أوروبا تغلق على انخفاض طفيف

انخفضت الأسهم الأوروبية قليلا اليوم الخميس، بعدما أعاد تمديد فرض قيود مكافحة فيروس كورونا في ألمانيا وتوقع متشائم للنمو في بريطانيا التركيز إلى الضرر الاقتصادي في المدى القصير الناجم عن جائحة كوفيد-19.

وبحسب رويترز، أغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي على انخفاض 0.1 بالمئة حيث عوضت مكاسب في قطاعي التكنولوجيا والرعاية الصحية تراجع أسهم السيارات والطاقة. لكن ستوكس 600 ما زال في طريقه لتحقيق أفضل أداء شهري مسجل ويتوقع المشاركون في السوق وصول الأسهم الأوروبية إلى مستويات مرتفعة قياسية العام المقبل بعد نتائج واعدة لتجارب لقاحات أجرتها ثلاث شركات أدوية كبيرة.

وكانت الأسهم البريطانية الأكثر تضررا ونزل المؤشر فايننشال تايمز 0.4 بالمئة بعد إعلان وزير الصحة مات هانكوك أن عدة مناطق من إنكلترا ستُجبر على الخضوع لأكثر فئات قيود مكافحة كوفيد-19 صرامة عندما ينتهي العزل العام في البلاد في 2 ديسمبر/كانون الأول.

وأغلق المؤشر الألماني داكس مستقرا في حين تخلى المؤشر الفرنسي كاك 40 عن مكاسبه ليغلق منخفضا 0.1 بالمئة بعدما أظهر مسح تراجع ثقة المستهلكين إلى أدنى مستوى في عامين في نوفمبر/ تشرين الثاني. وتراجع سهم أفيفا البريطانية للتأمين 0.2 بالمئة بعدما قالت إنها تتوقع دفع توزيعات أرباح عن العام 2020 تقل بمقدار الثلث عنها قبل الجائحة.

7:18 PM

تدفقات نقدية إلى الأسواق الناشئة

كشف معهد التمويل الدولي اليوم الخميس، أن الأسواق الناشئة تجاوزت مرحلة نزوح رؤوس الأموال، متوقعا استمرار التدفقات القوية الراهنة حتى نهاية العام.

وكتب الاقتصاديون بالمعهد أن الأنباء الإيجابية المتعلقة بلقاح كوفيد-19 أسفرت عن "انتعاش قوي في الطلب العالمي" وهو ما جذب المستثمرين إلى أصول الاقتصادات الناشئة، فيما قال التقرير: "نسجل أقوى وتيرة تدفقات للمحافظ غير مقيمة إلى الأسواق الناشئة في أعوام عديدة"، وفقا لرويترز.

كما أفاد المعهد بأن التدفقات إلى الأسواق الناشئة خارج الصين تسجل أقوى وتيرة منذ الربع الثاني من 2014. وكتب روبن بروكس كبير الاقتصاديين وجوناثان فورتون الخبير الاقتصادي في معهد التمويل الدولي "نزوح رؤوس الأموال عن الأسواق الناشئة قد انقضى والتدفقات القوية تبدو بصدد الاستمرار".

وكشفت بيانات المعهد أنه إذا استمرت الوتيرة التي بدأت في أكتوبر/ تشرين الأول خلال ديسمبر/ كانون الأول فقد نشهد أعلى مستويات على الإطلاق لصافي إصدارات الدين في الأسواق الناشئة.

7:17 PM

البلاديوم يكسب 3%

سجل معدن البلاديوم الثمين مكاسب قوية اليوم الخميس، حيث أوردت رويترز أن سعر الأوقية الواحدة ارتفع بسنبة 3% في السوق الفورية، مسجلة 2401.25 دولاراً.

7:08 PM

مكاسب أسبوعية لأسهم بورصات الخليج

أغلقت أسهم أبوظبي على انخفاض اليوم الخميس، لكن جميع بورصات الخليج الرئيسية حققت مكاسب أسبوعية وسط تفاؤل حيال تطورات لقاحات كوفيد-19.

وأغلق مؤشر أبوظبي على انخفاض 0.3 بالمئة لكنه تمكن من تحقيق ارتفاع أسبوعي 1.2 بالمئة، مسجلا زيادة للأسبوع التاسع على التوالي. وكان أكبر الخاسرين خلال الجلسة سهم بنك أبوظبي الأول الذي تراجع 0.5 بالمئة وسهم اتصالات الذي نزل واحدا بالمئة، بحسب رويترز.

وأغلق المؤشر الرئيسي في دبي على ارتفاع لخامس جلسة على التوالي وصعد 0.3 بالمئة، وتقدم سهم بنك دبي الإسلامي 0.7 بالمئة. وزاد سهم شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة (دو) نحو اثنين بالمئة في حين أغلق سهم العربية للطيران مرتفعا 2.5 بالمئة. وصعد مؤشر دبي 4.5 بالمئة على مدار الأسبوع مسجلا مكاسب للأسبوع الثالث على التوالي.

وأغلق المؤشر القياسي السعودي مرتفعا 0.1 بالمئة محققا مكاسب للجلسة الخامسة وللأسبوع الرابع على التوالي. وسجل سهم مجموعة الدكتور سليمان الحبيب الطبية أعلى المكاسب على المؤشر إذ قفز 7.5 بالمئة بينما تصدر سهم البنك الأهلي التجاري الأسهم المتراجعة ونزل حوالي واحد بالمئة اليوم.

في قطر، انخفض المؤشر 0.1 بالمئة وخسر سهم البنك التجاري القطري نحو واحد بالمئة. لكن مؤشر الأسهم القيادية القطري حقق مكسبا أسبوعيا 1.8 بالمئة. وخارج منطقة الخليج، نزل المؤشر القيادي المصري نحو 0.8 بالمئة وخسر سهم البنك التجاري الدولي قرابة الواحد بالمئة. وبورصة عُمان مغلقة أمس الأربعاء واليوم في عطلة محلية.

12:46 PM
رويترز

النفط يتوقف عن الصعود

نزل النفط عن أعلى مستوياته في سبعة أشهر اليوم الخميس، إذ ساعدت مؤشرات على تنامي الإمدادات في وقف صعود قاده التفاؤل بانتعاش الطلب على الوقود بفضل لقاحات لفيروس كورونا.

وكانت العقود الآجلة لخام برنت قد ارتفعت إلى نحو 50 دولارا للبرميل هذا الأسبوع بعد إعلان ثلاث شركات كبيرة للأدوية إحراز تقدم في تطوير لقاحات قد يبدأ توزيعها قبل نهاية العام.

لكن برنت تراجع 75 سنتا إلى 47.86 دولارا للبرميل بحلول الساعة 0918 بتوقيت غرينتش، بعدما هبط سعره دولارا في وقت سابق. وكانت عقوده قد ارتفعت نحو 1.6 بالمئة في الجلسة السابقة.

وانخفض خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 72 سنتا إلى 44.99 دولارا للبرميل بعدما جنى 1.8 بالمئة أمس الأربعاء.

وقال أفتار ساندو مدير السلع الأولية لدى فيليب فيوتشرز "بالرغم من وجود عدد من الأسس القوية التي ترفع الأسواق، لاسيما تطوير اللقاحات الذي يدعم النفط، ما زالت مخاوف متشائمة قائمة".

وأفادت بيانات بأن مخزونات الخام الأمريكية تراجعت 754 ألف برميل الأسبوع الماضي. وكان المحللون توقعوا في استطلاع أجرته رويترز زيادتها 127 ألف برميل. وانخفضت المخزونات بنقطة التسليم لخام غرب تكساس في كاشينج بولاية أوكلاهوما 1.7 مليون برميل.

لكن الطلب على البنزين خلال الأسبوع انخفض 128 ألف برميل يوميا إلى 8.13 ملايين برميل يوميا، الأدنى منذ يونيو / حزيران.

ويترقب المستثمرون أيضا اجتماع أوبك الأسبوع المقبل الذي ستؤدي نتائجه على الأرجح إلى دعم الحفاظ على التوازن الحالي على الأقل.

كانت ثلاثة مصادر قريبة من أوبك+ قالت إن أوبك وحلفاءها، ومنهم روسيا، يميلون إلى إرجاء زيادة إنتاج النفط المزمعة العام المقبل لمساعدة السوق على تخفيف أثر الموجة الثانية من كوفيد-19 وزيادة الإنتاج الليبي.

12:10 PM

أسعار النفط قرب أعلى مستوى في 8 شهور
تراجعت أسعار النفط في التعاملات الصباحية، الخميس، مع بقائها قريبة من أعلى مستوياتها في 8 شهور، في وقت عادت فيه المخاوف من تفشي فيروس كورونا.
والأربعاء، أظهرت بيانات أميركية رسمية ارتفاع عدد الطلبات الجديدة لإعانات البطالة في الولايات المتحدة للأسبوع الثاني، إلى 778 ألف طلب وهو الارتفاع الثاني على التوالي.
ويؤشر صعود عدد طلبات إعانات البطالة الأميركية، لارتفاع الضرر الواقع على الأميركيين، بسبب زيادة عدد الإصابات لمستويات غير مسبوقة.
وبحلول الساعة (09: 00 ت.غ)، تراجعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم يناير/ كانون ثاني بنسبة 2.06 بالمئة أو دولارا واحد إلى 47.63 دولارا للبرميل.
كما تراجعت العقود الآجلة للخام الأميركي غرب تكساس الوسيط، تسليم يناير/ كانون ثاني بنسبة 1.68 بالمئة أو 78 سنتا إلى 44.92 دولارا للبرميل.
والولايات المتحدة، أكبر مستهلك للنفط الخام في العالم بمتوسط يومي 19 مليون برميل في الظروف الطبيعية، وأكبر منتج بمتوسط 13 مليون برميل يوميا. 

11:50 AM
رويترز

بتكوين تقود موجة بيع للعملات المشفرة
قادت بتكوين موجة بيع واسعة للعملات المشفرة اليوم الخميس، منخفضة 9.7 بالمئة إلى 16933 دولارا بعد أن بلغت أعلى مستوياتها في قرابة عامين في وقت سابق هذا الأسبوع.

كما انخفضت عملات مشفرة أخرى، إذ فقدت عملة ريبل إكس.آر.بي 20.26 بالمئة لتسجل 0.51 دولار، وهبطت إيثريوم 13.16 بالمئة إلى 500.8 دولار.

وكانت العملتان قد بلغتا مستويات مرتفعة هذا الأسبوع.

10:54 AM
رويترز

التكنولوجيا ترفع أسهم أوروبا

صعدت الأسهم الأوروبية في التعاملات المبكرة الخميس، لكن المكاسب جاءت محدودة بعد أن تقوضت المعنويات بسبب مد قيود مرتبطة بفيروس كورونا في ألمانيا، وتوقعات نمو اقتصادي محبطة لبريطانيا.

وصعد المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.1 بالمئة، إذ قاد قطاعا التكنولوجيا والرعاية الصحية المكاسب. وأوقف المؤشر القياسي في الجلسة السابقة سلسلة أربعة أيام من المكاسب، إذ باع المستثمرون لجني الأرباح بعد صعود مدعوم بآمال اللقاح.

قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أمس الأربعاء، إن ألمانيا ستمدد إجراءات تقييد فرضت في وقت سابق هذا الشهر، لكبح الموجة الثانية التي تجتاح الكثير من مناطق أوروبا حتى العشرين من ديسمبر على أقل تقدير، إذ لا تزال أعداد الإصابات بفيروس كورونا مرتفعة.

واستقرت الأسهم البريطانية، ذات الانكشاف على الأوضاع المحلية، عقب موجة بيع في الجلسة السابقة، بعد أن حذر وزير المالية ريشي سوناك من أن الاقتصاد في طريقه للانكماش 11.3 بالمئة هذا العام، وكشف عن خطط لاقتراض مبالغ لم تشهدها بريطانيا في أوقات السلم.

ومن المتوقع أن تكون أحجام التداول ضعيفة في ظل عطلة عيد الشكر بالولايات المتحدة.

10:56 AM
الأناضول

سعر صرف الليرة التركية مقابل العملات
جاءت أسعار صرف الدولار واليورو والجنيه الإسترليني مقابل الليرة التركية، في تعاملات الخميس، بمدينة إسطنبول والعاصمة أنقرة، عند الساعة 09: 35 (06: 35 ت.غ)، على النحو الآتي:

إسطنبول الشراء البيع
الدولار الأميركي 7,9540 7,9550
اليورو 9,5010 9,5020
الجنيه الإسترليني 10,6110 10,6610
أنقرة    
الدولار الأميركي 7,9250 7,9850
اليورو 9,4620 9,5320
الجنيه الإسترليني 10,5570 10,7570
10:51 AM
رويترز

أعلى مستوى لأسهم اليابان منذ 29 عاماً
صعدت الأسهم اليابانية اليوم الخميس، لتغلق عند أعلى مستوى في أكثر من 29 عاما ونصف العام، إذ مضت أسهم التكنولوجيا على درب نظيراتها الأميركية على المؤشر ناسداك، لكن المكاسب كانت محدودة بفعل المخاوف بشأن أحدث قيود لمكافحة فيروس كورونا على المستوى المحلي، والتي تعرقل التعافي الاقتصادي.

وارتفع المؤشر نيكي القياسي 0.91 بالمئة ليغلق عند 26537.31 نقطة، وهو أعلى مستوى منذ أبريل/ نيسان 1991. وصعد 101 سهم على المؤشر مقابل تراجع 118.

وصعد المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.6 بالمئة إلى 1778.25 نقطة.

وكانت قطاعات الاتصالات والأدوات الدقيقة والأجهزة الكهربائية ضمن أعلى القطاعات أداء في البورصة الرئيسية، وسجلت ارتفاعات بين 1.51 و1.79 بالمئة.

وفتح السوق منخفضا، لكن سرعان ما تغير الاتجاه العام مع صعود الأسهم المرتبطة بالتكنولوجيا، وجني المستثمرين للمكاسب بدعم من إغلاق مؤشر ناسداك الأميركي الزاخر بأسهم التكنولوجيا مرتفعا 0.47 بالمئة مساء.

وكان سهم نينتندو لألعاب الفيديو ضمن الأسهم القيادية الرابحة، حيث ارتفع 4.6 بالمئة.

وحققت بقية أسهم التكنولوجيا مكاسب، حيث قفز سهم مجموعة سوف بنك 3.2 بالمئة، وزاد سهم طوكيو إلكترون 3.3 بالمئة.

وقفز سهم شارب كورب 3.69 بالمئة، بعدما ذكرت وكالة بلومبرغ للأنباء أن شركة نينتندو أضافت الشركة كمجمع لجهازها الشهير للألعاب سويتش.

10:17 AM

الدولار ينخفض وسط تحذيرات
تراجع الدولار اليوم الخميس، إذ دفعت بيانات اقتصادية أميركية سلبية والتفاؤل بشأن لقاحات فيروس كورونا المستثمرين إلى الإقبال على العملات الأكثر مخاطرة المرتبطة بالسلع الأولية العالمية والأسواق الناشئة.

وجرى تداول الجنيه الإسترليني بالقرب من أعلى مستوى في أكثر من شهرين مقابل الدولار، فيما يترقب المستثمرون تفاصيل المحادثات التجارية بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي هذا الأسبوع.

وسجل الدولار 1.1926 مقابل اليورو مقتربا من أقل مستوى في أكثر من أسبوعين.

وجرى تداول الإسترليني مقابل 1.3387 دولار، وهو ما يقترب من أعلى مستوى منذ الثاني من سبتمبر/ أيلول. وسجل الإسترليني 89.06 مقابل اليورو.

ولم يطرأ تغير يذكر على الدولار مقابل الين الياباني وجرى تداوله عند 104.31 ين.

واقترب مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات من أدنى مستوى في أكثر من شهرين.

وساد الفتور معاملات الدولار، إذ تغلق الأسواق في وقت لاحق اليوم الخميس لعطلة عيد الشكر.

وانخفضت بيتكوين، العملة المشفرة الأكثر رواجا، إلى 17.895 دولارا بعد محاولة فاشلة في تجاوز أعلى مستوياتها عند 19.666 دولارا في ديسمبر/ كانون الأول 2017.

وحوم الدولار الأسترالي قرب أعلى مستوياته منذ سبتمبر / أيلول مدعوما بتحسن شهية المخاطرة وقوة الطلب على السلع الأولية في الصين التي تصدرها أستراليا.

وجرى تداول الدولار النيوزيلندي قرب أعلى مستوياته في أكثر من عامين.

8:09 AM
بلومبيرغ

تفاوت أسعار العملات والسندات

 ارتفع الوون بعد أن أبقى البنك المركزي الكوري الجنوبي سعر الفائدة الرئيسي دون تغيير كما هو متوقع. وانخفضت عملة "بيتكوين" بأكثر من 5% اليوم الخميس بعد الارتفاع الأخير.

وهذه أبرز التحركات في الأسواق:

لم يتغير مؤشر بلومبيرغ للدولار الفوري.

ارتفع اليورو إلى 1.1925 دولار، بزيادة 0.1%.

تم تداول اليوان الخارجي عند 6.5593 للدولار، بزيادة 0.1 %.

ارتفع الين 0.1% إلى 104.31 للدولار.

كان العائد على سندات الخزانة لأجل 10 سنوات عند 0.88% يوم الأربعاء.

وبلغ العائد على السندات الأسترالية لأجل 10 سنوات 0.91%، بانخفاض نقطتين أساسيتين.

8:07 AM
بلومبيرغ

هدوء في أسواق الأسهم

ارتفعت الأسهم في آسيا، اليوم الخميس. واستقرت العقود الآجلة للأسهم الأوروبية. وارتفعت العقود الآجلة لمؤشر S&P 500 بعد أن تراجع المؤشر القياسي عن مستوى قياسي، وانخفض مؤشر داو جونز الصناعي إلى أقل من 30.000.

وارتفعت العقود الآجلة للخزانة بعد أن أنهت السندات الأميركية دون تغيير يوم الأربعاء. وتحتفل الولايات المتحدة بعيد الشكر يوم الخميس. ويغلق سوق الأسهم في الساعة الواحدة ظهراً. في يوم الجمعة. وينتهي الأسبوع بيوم الجمعة السوداء، وهي البداية التقليدية لموسم التسوق في العطلات في الولايات المتحدة.

فيما يلي أهم الحركات في الأسواق:
ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر S&P 500 بنسبة 0.1% اعتباراً من الساعة 2:15 فجراً.

اكتسب مؤشر توبيكس الياباني 0.5%.

مركب شنغهاي لا يزال ثابتاً.

ارتفع مؤشر هانغ سنغ بنسبة 0.1%.

ارتفع مؤشر Kospi في كوريا الجنوبية بنسبة 0.6%.

ارتفعت العقود الآجلة على Euro Stoxx 50 بنسبة 0.1 %.

10:52 AM

الذهب يرتفع وسط تباين في أسعار المعادن

ارتفعت أسعار الذهب، الخميس، مدعومة بتراجع الدولار، إذ يراهن المستثمرون على أن بيانات الوظائف الأميركية المحبطة وتزايد إصابات كوفيد-19 في أنحاء العالم يدفعان السلطات نحو الإعلان عن المزيد من إجراءات التحفيز.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 1809.61 دولارات للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 05:31 بتوقيت غرينتش. وزادت عقود الذهب الأميركية الآجلة 0.1 بالمئة إلى 1807.80 دولارات.

وقال هارشال باروت استشاري الأبحاث بجنوب آسيا لدى ميتال فوكس "لحظنا تحسن الإقبال على المخاطرة بسبب التفاؤل بشأن اللقاح، وكانت هذه من الرياح المعاكسة للذهب. لكن مع استمرار نزول الدولار، تجد أسعار الذهب نوعا من الدعم".

هبط مؤشر الدولار 0.1 بالمئة اليوم، مما يعزز جاذبية الذهب بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

ويعتبر الذهب تحوطا ضد التضخم الذي من المرجح أن ينجم عن إجراءات التحفيز الضخمة.

ومن المعادن النفيسة الأخرى، صعدت الفضة 0.3 بالمئة إلى 23.38 دولارا للأوقية. وزاد البلاتين 0.4 بالمئة إلى 967.15 دولارا وربح البلاديوم 1.2 بالمئة ليسجل 2368.68 دولارا.

المساهمون

رويترز
بلومبيرغ
الأناضول