ارتفاع صادرات الصين إلى 669.4 مليار دولار في الربع الأول من 2021

ارتفاع صادرات الصين إلى 669.4 مليار دولار في الربع الأول من 2021

13 ابريل 2021
بلغ الفائض التجاري الصيني نحو 110.5 مليارات دولار في الربع الأول (Getty)
+ الخط -

توسعت قيمة واردات وصادرات الصين من السلع بنسبة 29.2 بالمائة على أساس سنوي في الربع الأول من عام 2021، وفقا لأرقام رسمية صدرت اليوم الثلاثاء.
وقالت الهيئة العامة الصينية للجمارك، وفقا لوكالة "شينخوا"، إن قيمة الصادرات قفزت بنسبة 38.7 بالمائة على أساس سنوي إلى 4.619 تريليونات يوان (669.4 مليار دولار)، والواردات بنسبة 19.3 بالمائة إلى 3.84 تريليونات يوان (558.2 مليار دولار).
وبلغ فائض الميزان التجاري 759.3 مليار يوان (110.5 مليارات دولار) في الربع الأول من 2021، صعودا من 96 مليار يوان (13.9 مليار دولار) على أساس سنوي.
وأرجع المتحدث باسم الهيئة لي كوي وين، الزيادة في التجارة الخارجية إلى تقدم الصين المستمر في الوقاية من الوباء والسيطرة عليه، وكذلك التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
وأظهرت البيانات الجمركية أن رابطة دول جنوب شرقي آسيا ظلت أكبر شريك تجاري للصين خلال هذه الفترة، يليها الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.
وقال تومي وو، الخبير في مؤسسة أكسفورد إيكونوميكس، في تقرير وفقا لوكالة "أسوشييتد برس"، إننا "نتوقع أن يظل زخم الصادرات قوياً في ما تبقى من 2021. وفي حين تشكل تأخيرات الشحن العالمية تحديًا على المدى القريب، فإن الانتعاش الاقتصادي العالمي القوي الذي نتوقعه هذا العام يجب أن يدعم توقعات الصادرات الصينية".

ارتفاع واردات النفط
وقفزت واردات الصين من النفط الخام 21 بالمائة في مارس/ آذار، وذلك من أساس مقارنة متدنٍ للفترة نفسها قبل عام، إذ كثفت شركات التكرير النشاط وسط قوة في الطلب على الوقود بعد كوفيد-19، غير أن المشتريات تباطأت قبيل موسمٍ لأعمال الصيانة.
وأظهرت بيانات الجمارك التي نقلتها وكالة "رويترز"، أن أكبر مشترٍ للنفط الخام في العالم استورد 49.66 مليون طن في الشهر الماضي، وهو ما يعادل 11.69 مليون برميل يوميا.
وجاءت واردات مارس/ آذار بانخفاض من 11.73 مليون برميل يوميا في الشهر السابق.
وفي الربع الأول من العام، بلغ إجمالي الواردات 139.23 مليون طن، بما يعادل 11.29 مليون برميل يوميا. جاء ذلك بالمقارنة بـ10.2 ملايين برميل يوميا في الفترة نفسها قبل عام.
يأتي تحسن فائض الميزان التجاري، مدفوعا بعودة مسار التعافي للتجارة الخارجية الصينية خلال العام الجاري، بعد تضررها في الربع الأول من 2020؛ بفعل تفشي جائحة كورونا.

المساهمون