إسناد إدارة وتشغيل قطارات النوم في مصر إلى شركة مملوكة لنجيب ساويرس

إسناد إدارة وتشغيل قطارات النوم في مصر إلى شركة مملوكة لنجيب ساويرس

18 يناير 2023
أُسندت مهمة الإدارة والتشغيل إلى الشركة المصرية للتغذية والخدمات "أبيلا مصر" (Getty)
+ الخط -

وافق مجلس الوزراء المصري، الأربعاء، على منح إدارة وتشغيل عربات النوم بأنواعها، وبوفيهات القطارات المكيفة بجميع أنواعها (في آي بي - إسباني - فرنساوي - روسي)، والمطبخ المخصص لتجهيز الوجبات في ورش فرز القاهرة، والأكشاك الموجودة على الأرصفة بالهيئة القومية لسكك حديد مصر، إلى الشركة المصرية للتغذية والخدمات (أبيلا مصر)، المملوكة لرجل الأعمال المعروف نجيب ساويرس.

وقال المجلس، في بيان، إن إسناد إدارة وتشغيل قطارات النوم للشركة "يأتي في ضوء توجه الدولة نحو تعزيز دور القطاع الخاص، ومشاركته مع القطاع الحكومي في النشاط الاقتصادي، ومن ضمنها أنشطة وزارة النقل، وسعي الأخيرة، ممثلة في الهيئة القومية للسكك الحديدية، إلى تطوير أصول وخدمات هذا المرفق الهام والحيوي، بغرض رفع كفاءته، وتعظيم إيراداته".

وأضاف مجلس الوزراء أنه "تم التأكيد على ضرورة وضع المعايير الخاصة بتحديد مقابل الخدمات، التي سيتم تقديمها للمواطنين والسائحين من خلال الشركة المصرية للتغذية والخدمات، ومراجعة مجلس الدولة للعقد المبرم بين وزارة النقل والشركة".

والعقد الممنوح لشركة ساويرس جاء بـ"الأمر المباشر"، أي من دون إجراء مناقصات للحصول على أفضل العروض من شركات القطاع الخاص، وتبلغ مدته 15 عاماً، من دون أن يعلن مجلس الوزراء، أو وزارة النقل، عن قيمته المالية.

وفي غضون عام 2018، أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي تشريعاً للتعاقدات الحكومية، يسمح بإبرام عقود المقاولات والخدمات والاستيراد بطريقة المناقصة المحدودة، أو المناقصة على مرحلتين، أو الممارسة المحدودة، أو الاتفاق المباشر، من دون اتباع المناقصات أو المزايدات العامة، ما اعتبره مراقبون (آنذاك) أنه يفتح الباب على مصراعيه للفساد في مشروعات الدولة، وحصول المسؤولين الحكوميين على العمولات لإسنادها لشركات بعينها من دون أخرى.

وفي تصريحات لوكالة الأنباء الفرنسية عام 2021، انتقد ساويرس عدم كفاءة المنافسة بين القطاع الخاص في مصر وشركات الجيش التي توغلت في جميع القطاعات الاقتصادية في الدولة، وهي تصريحات يكرر مضمونها في مقابلاته مع وسائل الإعلام الأجنبية من أجل إحراج الحكومة في بلاده خارجياً ودفعها إلى منح شركاته حق تنفيذ وإدارة وتشغيل بعض المشروعات التابعة للدولة.

المساهمون