alaraby-search
الجمعة 09/01/2015 م (آخر تحديث) الساعة 19:12 بتوقيت القدس 17:12 (غرينتش)
الطقس
errors
    • مشاركة
جلال الحكماوي
جلال الحكماوي

مقالات الكاتب
سيرة فريق الأحلام
  11 أغسطس 2019 | عبد القادر في السادسة والعشرين من عمره، ولد في أمستردام من والدين قدما من أزغنغان من الريف في المغرب، يتحدّث الريفية، الهولندية، الإنكليزية، الفرنسية ومؤخراً العربية. درس في الولايات المتحدة الأميركية. يعرف عبد القادر نيل أرمسترونغ شخصياً.
"المرايا المتسكّعة": التيه بعيداً عن المركز
  11 يونيو 2019 | موضوع راهن في المجتمع الثقافي الفرنسي يطرحه أحدث كتب المفكرة الفرنسية من أصول جزائرية، سلوى لوست بولبينة، "المرايا المتسكّعة أو تحرير المعرفة من الاستعمار (الفنون، الأدب، الفلسفة)"؛ يتمثّل في إشكالية تحرير ثقافات الجنوب، بمختلف مكوّناتها، من هيمنة المركزية الأوربية.
"فلنحرر الفنون!": ترسبات استعمارية في الداخل
  28 مايو 2019 | "فلنحرر الفنون!" كتابٌ جماعي يجسّد حركية معرفية تشهدها فرنسا منذ سنوات، حين يعطي الكلمة إلى مبدعين في مجالات متنوّعة ينتمون إلى أقليات تعاني التهميش في المجتمع الفنّي. يشير هؤلاء إلى ترسّبات استعمارية ما زال لها تأثير في المؤسسات الثقافية الفرنسية.
فرنسواز فرجيس.. ضد الوصاية والنموذج الوحيد
  7 مايو 2019 | في آخر إصداراتها؛ "حركة نسائية مضادة للاستعمار" (لافابريك، باريس 2019)، تقدّم الباحثة الفرنسية فرانسواز فرجيس تحليلاً نقدياً جذرياً يُخرج الحركات النسائية من مطلبية المساواة بين الرجل والمرأة ويضعها في بنية أكبر تتفاعل فيها الطبقة الاجتماعية والتوجّه الجنسي والعرق.
دجيدي مادجيا.. كتابة أخرى لصمت اللغات
  27 فبراير 2019 | ترجمة الشعر هي البعير المعبد في عالمنا العربي ولا سيما ترجمة الشعر الصيني. ورغم بعض الترجمات الشعرية المتواضعة من الصينية مباشرة إلى العربية، فمن الضروري الزيادة في وتيرة هذه الترجمات لتقوية علاقتنا الشعرية بثقافة عظيمة مثل الثقافة الصينية.
كم الساعة الآن يا ميرالي؟
  13 أكتوبر 2016 | تزيد ميرالي من سرعة الكادياك/ فتنشر الأغنية جناحيها/ على الطريق كأجنحة قصيدة جاهلية كتبها الله/ كم الساعة الآن يا ميرالي؟/ تضحك ميرالي وتضحك آلهة الآزتيك في عينيها الواسعتين / من غزل الثعبان ذي الريش الغافي في المقعد خلفها..
الطوفان
  9 يناير 2015 | هل تهت في الشعر؟/ في قصيدتي/ أسمع ضحك الموتى وعويل اليتامى/ الصحراء الحمراء تلد الشاعر الأعمى/ والشاعر ينام لوحده فوق سرير الأبدية/ وأنا؟ وأنا؟/ أنا أحفر رخام القصيدة الفاسدة/ حتى يغمر سواد العالم فم ابن آوى الدامي...
  • مشاركة
  • 0

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية