يوسف الدموكي

يوسف الدموكي

كاتب وصحافي مصري، مدوّن في موقع "العربي الجديد".

مقالات أخرى

على مدار نحو 140 يومًا من العدوان الإسرائيلي على غزة؛ من جرائم حرب، وجرائم إبادة، وجرائم ضد الإنسانية.

20 فبراير 2024

130 يومًا وما زال الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين "ينسّق" لمساعدة غزّة، دون أن يقدّم مبادرة واحدة، ولا فتوى متماسكة، ولا قرارًا ولا نداءً يعني لغزة أي شيء.

13 فبراير 2024

حين أخطأ الرئيس الأميركي وقال عن السيسي بأنه المكسيكي، لم يكن يعرف أنّ المصريين أطلقوا عليه هذا اللقب قبل سنوات على سبيل السخرية من حاكم أذاقهم الويلات.

10 فبراير 2024

نحو ثلاثين ألف شهيد في غزّة، وأكثر من ستين ألف جريح، ومائة وثلاثة وعشرون يومًا، وغزّة هي غزّة، والعرب هم العرب، لم يتحرّك أحد، ولم يتحدث أحد...

06 فبراير 2024

يكذب المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأميركي، جون كيربي، أكثر بكثير مما يتنفس، وهو بذلك لا يعبّر عن ذاته فحسب، بل عن المنظومة الأميركية كلها.

30 يناير 2024

مشكلة المجرم أنّه أحدث الكثير من الصخب خلال تنفيذ جريمته، فاضطرت محكمة العدل آسفةً إلى اتخاذ إجراءات، والتشكيك بأن إسرائيل ربما يمكنها أن ترتكب إبادة جماعية.

27 يناير 2024

وائل الدحدوح، الإنسان الأيقونة، هو الآن شيء مهيب، ليس من باب صنع هالةٍ حوله، وإنّما لأنّ هالة الحزن عليه أكبر، وأهواله أشدّ، لا تتحمل فلاش الكاميرا والجمهور.

23 يناير 2024

ستكون مصر، الشعب والأرض والوطن والحقيقة، صاحبة أثر وكلمة، في زلزلة أمن إسرائيل، والعبور من قلب القاهرة، والسويس، والصعيد، ورفح وغزّة، وصولًا إلى القدس.

16 يناير 2024

كان من لا يجير من استجاره في الجاهلية، فكأنّما سقطت عنه رجولته ومروءته وعباءته، حتى يموت كمدًا على ضياع شرفه، فكأنه بلا عهد، ولا ذمة... ماذا نقول عن عرب اليوم؟

09 يناير 2024

دماء السوري واليمني واللبناني والعراقي والفلسطيني من أبناء جلدتنا، وعروبتنا، من الأبرياء، واحدة، ولا فضل لدمٍ على دم.. تلك قضية مركزية، ولا تلغي بقية القضايا.

02 يناير 2024