عزيز أشيبان

عزيز أشيبان

كاتب مغربي، يعرّف عن نفسه بالقول "نوعية اهتماماتك ومخاوفك تحدّد هويتك".

مقالات أخرى

مثلما نقرّ بوجودِ معاناة وراء إبداع أيّ نصٍّ متميّز ومُلهم، نُلح على ضرورةِ خوض القارئ في معاناةٍ موازية للانخراط في تأويل النصِّ والتفاعل معه وإغنائه

20 ابريل 2024

ليس غريبًا أن يشيع الرياء والنفاق والانصراف عن الواقع ما دامت الذات رهينة الاستجابة لمعايير العالم الخارجي وأنماطه متجاهلة عالمها الداخلي القريب البعيد.

12 ابريل 2024

يعيش المواطن حقبة عصيبة تتسم بأفول القيم واستهداف فضائل الأخلاق وتهميش الفكر مقابل الزحف الجارف للإمبريالية المتوحشة التي تطحن كلّ من يقف بمواجهتها

05 ابريل 2024

من المؤكد أنّ لشهر رمضان الكريم رونقه المتميّز وأجواءه وطقوسه الجميلة، لكن تمّ تلطيخ كلّ ذلك بعملية الاستهلاك والترف الزائد، استجابةً لنداء الغرائز المادية.

23 مارس 2024

القطيعة مع الوصاية الخارجية لم تتحقّق واستقرت في المخيال الجماعي كطموحٍ طاولته الإخفاقات، فيما جعلها الحاكم في مجال اللامفكّر فيه ما دامت لا تخدم مآربه.

16 مارس 2024

في غياب الديمقراطية وتسيّد الاستبداد بشتى أنواعه، يعيش المواطن العربي وضعًا داخليًّا بائسًا، فلا يشعر بإنسانيته في براثن أغلال مقاربة أمنية جاثمة على أنفاسه. 

01 مارس 2024

ثمة من يقبل على الناس مكفهر الوجه في صباح جميل من يوم جديد لا ندري ما قد يحمل في طياته من خير وبركات، يحيل تجهم وجهه على اليأس والمآسي والانكسار.

22 فبراير 2024

تستمر رحلة اكتشاف الذات على مدى حياة الإنسان، وتظل أهدافها الاستكشافية متحرّكة ومتغيّرة، عصية على الترويض أو الضبط ما دامت مجهولة وغير محدّدة بضوابط ثابتة.

10 فبراير 2024

هل صارت كرة القدم أهم عناصر الشأن العام وأثقل الهموم لدى السواد الأعظم من الناس؟ هل المسألة طبيعية ومقبولة أم أنها مخرجات مدخلات شاذة تستدعي الحذر والتريث؟

05 فبراير 2024

تحيل ممارسة الامتنان على الانكباب على الذات من أجل اكتشاف دواخلها، ومعالجة نواقصها، والابتعاد عن تقمّص دور الضحية، والإيمان المبالغ فيه بنظرية المؤامرة.

30 يناير 2024