عزيز أشيبان

عزيز أشيبان

كاتب مغربي، يعرّف عن نفسه بالقول "نوعية اهتماماتك ومخاوفك تحدّد هويتك".

مقالات أخرى

في غياب الديمقراطية وتسيّد الاستبداد بشتى أنواعه، يعيش المواطن العربي وضعًا داخليًّا بائسًا، فلا يشعر بإنسانيته في براثن أغلال مقاربة أمنية جاثمة على أنفاسه. 

01 مارس 2024

ثمة من يقبل على الناس مكفهر الوجه في صباح جميل من يوم جديد لا ندري ما قد يحمل في طياته من خير وبركات، يحيل تجهم وجهه على اليأس والمآسي والانكسار.

22 فبراير 2024

تستمر رحلة اكتشاف الذات على مدى حياة الإنسان، وتظل أهدافها الاستكشافية متحرّكة ومتغيّرة، عصية على الترويض أو الضبط ما دامت مجهولة وغير محدّدة بضوابط ثابتة.

10 فبراير 2024

هل صارت كرة القدم أهم عناصر الشأن العام وأثقل الهموم لدى السواد الأعظم من الناس؟ هل المسألة طبيعية ومقبولة أم أنها مخرجات مدخلات شاذة تستدعي الحذر والتريث؟

05 فبراير 2024

تحيل ممارسة الامتنان على الانكباب على الذات من أجل اكتشاف دواخلها، ومعالجة نواقصها، والابتعاد عن تقمّص دور الضحية، والإيمان المبالغ فيه بنظرية المؤامرة.

30 يناير 2024

فلسطين هي قضية الأحرار أينما حلوا وارتحلوا، قضية المدافعين عن حرية الإنسان وكرامته وحقه في العيش الكريم على أرضه، وفي أحضان وطنه مع الرفض التام لمخططات الاحتلال

19 يناير 2024

أفرزت بنيات المجتمع العربي حفنة من العائلات التي تدّعي الوجاهة والأصالة والمجد وتزعم أنها جزء لا يتجزأ من الرأسمال الرمزي للبلد، والأدهى من ذلك أنها ترى أنّ استمرار البلد يكمن في استمرارية حضورها، وتحت غطاء هذا القول تستأثر بخيرات البلاد.

04 مايو 2023

أول من ينغص فرحة قدوم العيد وبدون منازع هو أداء الحوكمة القائمة، التي لا تتقن إلا هندسة الأزمات وتوريد الخيبات والتنكيل بكرامة المواطن وملاحقته أينما حلّ وارتحل بتجليات فشلها، وكأنها تأسست، فقط، للإجهاز على نفسيته والنيل من بصيص أمل قد اصطنعه لنفسه.

21 ابريل 2023

هناك صراع داخل النفس البشرية بين الميول إلى الأخذ والنزوع إلى العطاء تحت ضغط النزوات والغرائز والقناعات الشخصية والمبادئ، ولكلّ شخص حرية اختيار المنحى الذي يهتدي به ويستقر عليه.

13 ابريل 2023

إنّ الخصوصية الثقافية والهوية المحلية مستهدفتان ومطوّقتان من عدّة جهات، وتعمّق الفوضى اللغوية لا يزيد الأمر إلا تعقيداً ومسّاً بالممانعة والمقاومة الذاتية والجماعية وتعبيد الطريق نحو الاستلاب الثقافي والغزو الأجنبي.

07 ابريل 2023