720CD981-79E7-4B4F-BF12-57B05DEFBBB6

عبد الحكيم حيدر

كاتب وروائي مصري

مقالات أخرى

أعطت أوروبا خيوط الحظ لبيكاسو وآينشتاين، فيما تعثّر الحظ وخيوطه في يد عزرا باوند، فيما كانت زيارات هنري ميلر لأوروبا متقطعة وقليلة، ولم تخنه حظوظُه

29 فبراير 2024

دائما كنت تحسّ، وأنت تتأمل الضعف أنه يشبه حكمة ما وتبتعد قدر الإمكان عن المناكفات، كي تتأمل كونك المجرّد بعيدا عن الثارات، وتأخذ ثأرك بالكتابة أولاً بأول.

22 فبراير 2024

الفلسطيني متورّط في الحياة والعيش وفي أن يحيا، وهو يحيا بالطبع بحسبتِه هو، حسبة كرامته وليس حسبة بنوك الدم، هو يعرف مقصَده وكرامته أكثر ممن يسعرون الدماء.

15 فبراير 2024

كان من المفترض أن يوقع الممثل محيي إسماعيل كتابه في معرض القاهرة للكتاب، وحضر إلى القاعة في الميعاد المحدّد، ولكنه لم يجد الجمهور، فقرر أن يمشي.

08 فبراير 2024

كنتُ قد أحببت أن أرى مدينة "إسنا" لا من أجل أي مصلحة، فقط لأنني رأيتُ شارعا يشبه شوارعنا زمان، تلك التي لم تعُد، وعلى المقهى كان الشاي رائقا...

01 فبراير 2024

قصص الحب التي يروّجها الإعلام اليوم هي قصص تبدو كسلعة للبيع، وهي غير تلك التي تنبت على حوافّ الترع بجوار غيطان البرسيم أو الفول أو القمح أو في مواسم جني القطن

25 يناير 2024

في لغز نحيا رغم كل نشرات الأخبار، ووحدها في الصباح امرأةٌ شابةٌ تمرُّ في الشارع وفوق رأسها ماكينة خياطة تداعب هذا اللغز، لغز عالمنا، فيزيد غموض الذاكرة تعبا.

18 يناير 2024

ينطلق الفيلسوف جيل دولوز إلى الفلسفة من منظور شعبي، لا من خلال أبراج نيتشه أو أبراج إيمانويل كانط العقلية الخالصة، معتبرا الأدب شأنا خاصا، بلا تبجّح أو مبالغة.

11 يناير 2024

لا أرى سوى الطموحات المكسورة في عيون الشباب المشتاق للهروب أو السفر حتى إلى الموت أو العمل في ليبيا.. حتى ولو باع قيراطين من قراريط أمه أو حتى نصف البيت.

04 يناير 2024

يظلّ نجيب محفوظ محتفظا بظهره في حماية ذاته والمقهى، وحتى الحضرة أو الذكر راقبهما بالكتابة وفي الكتابة، وظل مختفيا، والمكان الوحيد الذي يعلن فيه عن حضوره الفريد.

28 ديسمبر 2023