6DDC2F2C-1901-4E1D-912D-4E44451478ED

رؤوف خليف

رؤوف خليف معلق رياضي تونسي. بدأ عمله مراسلاً لبعض الصحف الفرنسية الرياضية، قبل أن يدخل مجال التعليق، وهو يعمل حاليًا في قنوات بي إن سبورتس. يكتب مقالًا أسبوعيًا في قسم الرياضة في العربي الجديد

مقالات أخرى

كأس العالم القادمة في قطر ستكون مفتوحة على جميع التوقعات، بعد أن تابعنا المنتخبات المشاركة في التصفيات التأهيلية لمختلف القارات.

15 سبتمبر 2021

لا يختلف اثنان على أن الدوري الإنكليزي الممتاز يُصنف الأقوى والأفضل والأجمل في العالم، رغم منافسة الدوريين الإسباني والإيطالي في وقت من الأوقات.

13 سبتمبر 2021

يعتبر النادي البافاري التاريخي بايرن ميونخ مفخرة الألمان منذ قديم الزمان، فهو زعيم الكرة الألمانية بأرقام قياسية على مستوى التتويج وقاطرة الأندية الألمانية على المستوى الأوروبي. 

14 اغسطس 2021

عاشت الشعوب العربية هذه الأيام، على إيقاع المنتخبين السعودي والمصري في الدورة الأولمبية طوكيو 2020. وكان الجميع يُمني النفس بظهور ناجح للمنتخبين في ظل حضور جيل واعد من اللاعبين القادرين على تشريف الكرة العربية.

01 اغسطس 2021

عاش عالم كرة القدم أجيالاً ذهبية تداولت على اللمعان والبروز وافتكاك النجومية، وكانت دائماً حديث كلّ المتابعين للمستديرة المجنونة.

19 يوليو 2021

لا أحد كان يشك قيد أنملة أن المنتخب الفرنسي حامل اللقب العالمي كان مرشحاً فوق العادة للتتويج ببطولة أوروبا للأمم، فهو الأفضل والأقوي والأمهر وخاصة الأكثر استقراراً علي مستوي الإطار الفني بقيادة ديدييه ديشان.

14 يوليو 2021

منذ ظهور الأرجنتيني ليونيل ميسي في فريق برشلونة موسم 2004-2005، عاش عالم المستديرة المجنونة متعة الأداء وروعة الفنيات التي جعلت منه أفضل لاعبي جيله، ليكتب مسيرة ذهبية بأحرف من ذهب، ليكون أكبر هدّاف في تاريخ البارسا

15 يونيو 2021

التكلم عن بطلة عالمية بدمائها العربية وجنسيتها التونسية في منعرج صعب من حياة كرة المضرب العالمية يعتبر إعجازاً وليس فقط إنجازاً. الكرة الصفراء في هذه الأيام تعيش على إيقاع تحديات البطلة التونسية الرائعة أنس جابر.

06 يونيو 2021

منذ تتويج نادي بورتو عام 2004 بلقب دوري أبطال أوروبا، لم تعرف المنافسة الأمجد والأغلى مفاجآت بالمرة، حيث سجل المنطق حضوره طيلة 8 سنوات متتالية إلى غاية نسخة 2012، التي شهدت سقوط العملاق البافاري في عرينه أمام نادي تشلسي.

30 مايو 2021

دأبت الكرة العربية إن كانت في آسيا أو إفريقيا على معانقة النجاحات منذ أمد طويل، بفضل رفع التحديات إلى أعلى المستويات، نظراً للمنافسة الشرسة التي فرضتها أندية شرق القارة الآسيوية، وأندية غرب وجنوب إفريقيا. وطبيعي جدا أن تحضر العراقة والجماهيرية

14 مايو 2021