FCB63EC0-50DC-4B63-9E51-1417E18520D5
جمال محمد إبراهيم

كاتب سوداني وسفير سابق

مقالات أخرى

ليت السودانيين الذين استبدّ بهم عمر البشير، وطغى ثلاثين عاما، يتذكّرون آثامه ومفاسده فلا يتعاملون معه برأفة. وفي المقابل، ليس بالضرورة أن يكون قضاته من شاكلة جزّار الثورة الإيرانية، آية الله خلخالي.

25 يوليو 2020

شكلتْ انتفاضة السودان صورة كاملة الإيجابيات، نظر إليها المجتمع الدولي بعيونٍ تجاوزت الصورة الشائهة، بلداً يتحكم في أحواله نظامٌ منبوذ فاسد وفاشل. فيما ابتدر السودانيون، بعد ثورتهم المميزة، مرحلة إعادة بناء وطن مُنهك ومحطّم، وعلى شفا الانهيار التام.

10 يوليو 2020

التمييز العنصري ليس عقيدة سياسية تتبعها حكومة، أو تتبناها هيئات، أو كيانات رسمية، فالعقائد والمواثيق الدولية تحرّم ذلك. وإذا اتصل هذا بمسلك شخصي، وذهنية نفسية معينة، يصبح الأمر ظاهرة تتصل بالثقافة والتربية وصناعة الإعلام وصياغة الصور عن الآخر المختلف.

16 يونيو 2020

جاء في تقرير أن الحروب الأهلية والصراعات الإثنية في البلدان الفقيرة، وبيع الأسلحة الرخيصة الثمن لها، ستكون حلاً لمعضلة تزايد السكان بغير كوابح. أما الإجراءات الوقائية فربما تبرز الحاجة لإحياء الأمراض والأوبئة القديمة التي كانت شائعة بين الفقراء.

08 يونيو 2020

الاعتداء الذي تعرّض له الشيخ حسن الترابي في المطار الكندي ليس أكثر من مشادّة بين سودانيين، أحدهما، وهو بدر الدين هاشم، يكنّ عداءً للنظام الذي يرأسه الجنرال عمر البشير، فيما الترابي هو العقل الذي دبر له كلّ شيء.

28 مايو 2020
881

تحفظ الذاكرة السودانية إسهامات فكرية وسياسية باذخة لمنصور خالد، عمّدته موثقاً سياسياً لأحوال بلاده وتاريخها المعاصر. ترك لجيله الماثل، ولأجيال قادمة، ثروة فكرية عميقة، بالعربية والإنكليزية، ورصيداً ضخماً من بذله وعطائه الثرّ.

30 ابريل 2020
183

تحتاج البشرية الآن، والحرب قد سعّرها داء كورونا الغاشم، دبلوماسية تخرج من مواتها الماثل، فتبتكر توافقاً جديداً يلتزم ليس بحفظ السلم والأمن وحدهما، بل بحفظ النوع البشري من تدمير نفسه بنفسه.

14 ابريل 2020

الاستعصاء الماثل في التفاوض بين أطراف الإقليم لبناء سد النهضة أحد وجوه التنافس التاريخي على المياه، فبدا الآن أن مستويات التطور الذي شهدته البلدان قد تقاربت إلى حدٍّ كبير، ما جعل استغلال المياه يشكّل هماً متساوياً لديهم.

25 مارس 2020

فيما نكمل ثورة ديسمبر 2018 في السودان، بجناحيها، المدني والعسكري، عامها الأول، هل نشهد من جديد صراعاً بينهما، قد يفضي حتماً، إذا تواصل، إلى الانهيار نفسه الذي انتهت إليه تجربة حكم الإسلامويين الفاشلة؟

24 فبراير 2020

لن يهتم الرئيس الأميركي، ترامب، لما سيقوله رئيس مجلس السيادة السوداني، عبد الفتاح البرهان، للشعب السوداني الذي قام بثورة أزاحتْ نظاماً كالحاً. يمكنه أن يزعم للسودانيين إن لقاءه رئيس وزراء إسرائيل، نتنياهو، سيعود عليهم بتحقيق "مصلحة عليا" للسودان.

16 فبراير 2020